الخميس , مايو 6 2021
الإدارة الذاتية الكردية ترفض إجراء الانتخابات الرئاسية السورية في مناطقها

الإدارة الذاتية الكردية ترفض إجراء الانتخابات الرئاسية السورية في مناطقها

الإدارة الذاتية الكردية ترفض إجراء الانتخابات الرئاسية السورية في مناطقها

أكد القيادي في الحزب الديمقراطي الكردي السوري، وهو “أحد أحزاب مجلس سوريا الديمقراطية”، “آزاد برازي”، أن الانتخابات الرئاسية السورية لن تجري في مناطق “الإدارة الذاتية”، داعيا إلى إطلاق حوار بين الإدارة الذاتية ودمشق.

وقال برازي في حديث لموقع “باسنيوز”، إن “هذه الانتخابات ستجرى في مناطق سيطرة السلطة السورية، ولن تجرى أي عملية انتخابية في مناطق الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا”، في وقت قال الرئيس المشترك لـ”مجلس سوريا الديمقراطية” (مسد)، رياض درار، إن الحكومة السورية طلبت إجراء الانتخابات الرئاسية بمناطق سيطرة “الإدارة الذاتية” في شمال وشرق سوريا.

وأضاف درار، إنه “بالنسبة للانتخابات الرئاسية السورية، ليس لمجلس سوريا الديمقراطية موقف منها، ولم نتخذ أي موقف حتى الآن”، وأشار إلى إمكانية “أن يُناقش هذا الموضوع في وقت لاحق لاتخاذ إجراءات مناسبة من أجل ذلك”، مضيفاً: “نحن الآن بصدد مراقبة هذا الموقف، وعدم متابعته بشكل فيه إثارة لغرض لا يخدم المشروع السوري”.

بدوره قال برازي “لا أعتقد أن السلطات السورية ستطلب من الإدارة الذاتية إجراء الانتخابات في المناطق الخاضعة لسيطرتها، وأيضا بالمقابل لا أعتقد أن الإدارة الذاتية ستقبل هذا الطلب، فالأمر أكثر من كونه طلب أو حالة قبول أو رفض، لأن العلاقة بين الطرفين لم تتجاوز بعض اللقاءات، وليس هناك حوار، بل على العكس في المرحلة الحالية.

إقرأ أيضاً :  توحيد تقنين الكهرباء في المحافظات بدءاً من اليوم

ولفت برازي إلى أن “ما يجري هو استحقاق دستوري ستقوم به الحكومة السورية في مناطق سيطرتها، وليست ذات إشكالية إذا أجريت هذه الانتخابات أم لم تجر”، مؤكداً “ما زال حزب البعث العربي الاشتراكي هو الحزب القائد للدولة والمجتمع وإن أزيلت هذه المادة التي كانت موجودة في الدستور السابق (المادة الثامنة) لكن واقعيا المفاعيل ماتزال مستمرة”.

إقرأ أيضاً: سوريا على باب تحولات كبرى