الثلاثاء , مايو 18 2021
مسنة تتعرض لأكبر عملية احتيال بقيمة 32 مليون دولار

مسنة تتعرض لأكبر عملية احتيال بقيمة 32 مليون دولار

مسنة تتعرض لأكبر عملية احتيال بقيمة 32 مليون دولار

وقعت مسنة ثرية تبلغ من العمر 90 عاما ضحية لعملية احتيال عبر الهاتف، هي العملية الأكبر في تاريخ المدينة، بعد أن استطاع الجناة خداع الضحية وسرقة مبلغ 32 مليون دولار.

وتعود بداية الأحداث وفق رواية الشرطة الصينية في هونغ كونغ إلى تلقي السيدة المسنة التي تقيم في قصر موجود بأغلى وأرقى أحياء المدينة مكالمة من أشخاص ادعوا أنهم يعملون لدى جهة أمنية.

وبحسب الرواية، فقد أبلغ المحتالون السيدة المسنة أن هويتها الشخصية سرقت واستخدمت في قضية جنائية خطيرة، وتمكن الجناة من سرقة هذا المبلغ الكبير من السيدة بعد الحصول على بيانات هويتها.

وأفادت الشرطة أن إحدى مساعدات السيدة المسنة شكت في الأمر وأبلغت ابنتها التي توجهت على الفور لإبلاغ الشرطة عن عملية الاحتيال.

وأضافت الشرطة في تصريح لها أنه تم القبض على شاب يبلغ من العمر 19 عاما في هذه القضية، ولكن تم إطلاق سراحه بكفالة.

وتعتبر مدينة هونغ كونغ هدفا للكثير من اللصوص والمحتالين بسبب تمركز الأثرياء وأصحاب المليارات فيها، خاصة كبار السن الذين يقومون بعمليات تحويل أموال كثيرة من أجل المشاركة في الاستثمارات التي يتضح بعد ذلك أنها وهمية.

إقرأ أيضاً :  شاب يدبر عملية خطف لعشيقته في دبي

وأكدت الشرطة أن عمليات الاحتيال عبر الهاتف تزداد بشكل كبير في هذه المدينة.

وتؤكد العديد من التقارير المتعلقة بجرائم الاحتيال عبر الهاتف تعرض العديد من الأشخاص لمثل هذه الخدعة التي تسلبهم أموالهم، وارتفاع هذا النوع من السرقة بنسبة 18 % خلال الربع الأول من العام الجاري. وبلغت قيمة المبالغ المسروقة حتى الآن لكافة القضايا ما يقرب من 350 مليون دولار هونغ كونغ أي ما يوازي 45 مليون دولار أمريكي.

وأصدرت شرطة هونغ كونغ بيانا عام 2020 يؤكد تلقيها 1193 بلاغ سرقة واحتيال عبر الهاتف، وكان مجموع الأموال المسروقة 574 مليون دولار هونغ كونغ أي ما يعادل أكثر من 73 مليون دولار أمريكي.

وشهد عام 2020 أيضا قضية احتيال على سيدة مسنة تبلغ من العمر 65 عاما بملبغ 68.9 مليون دولار هونغ كونغ أي ما يعادل أكثر من 8 ملايين دولار أمريكي.

نيره صلاح-إرم نيوز

اقرأ ايضاً:في مصر.. “أم عبده” خدعت الجميع وجمعت 500 مليون جنيه