الجمعة , مايو 14 2021
تركيا تكشف عن محاولات جديدة لدمج قسد مع الجيش السوري

تركيا تكشف عن محاولات جديدة لدمج قسد مع الجيش السوري

تركيا تكشف عن محاولات جديدة لدمج قسد مع الجيش السوري

كشف وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو عن وجود محاولات جديدة من دول عديدة، تسعى لدمج ميليشيا قسد مع الجيش السوري، مؤكدا أن تركيا تتابع كل هذه التحركات.

وذكر تشاووش أوغلو، في مقابلة له مساء الثلاثاء، في برنامج “NEDİR NE DEĞİLDİR”، على قناة خبر تورك، أن هناك عدة دول تحاول الدمج بين ميليشيا قسد والجيش السوري”، لكنه امتنع عن ذكر الأسماء، وكتب الصحفي كمال ليفنت على صفحته الرسمية في توتير “أن روسيا تأتي على رأس هذه الدول”.

وأضاف الوزير أن “حزب العمال الكردستاني هو تهديد لنا، كما هو تهديد لوحدة أراضي سوريا”، منوهاً أنه لا يقصد الأكراد في سوريا، بقوله ” الأكراد في سوريا مختلفون، بينما حزب العمال الكردستاني منظمة إرهابية، وبسببه إخواننا الأكراد السوريون لا يمكنهم العودة إلى أراضيهم”.
وأشار إلى الدعم الأمريكي لميليشيا قسد، مضيفاً ” إدارة بايدن تريد الفصل بين حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب، لا يمكن الفصل بينهما”، يجب على الدولة التي تقول إنها في طليعة محاربة الإرهاب، مثل أمريكا أن تكف عن دعمها.
كما لفت تشاووش أوغلو، إلى أن هناك نقطة اتفاق واحدة بين تركيا ودمشق حول ميليشيا قسد، التي “تحاول بعض الدول توحيدها مع الجيش السوري”.

إقرأ أيضاً :  ما الذي يفعله ضباط بريطانيون في التنف شرق سوريا؟

وتابع القول : وجهات نظرنا حول معاداة القوات الانفصالية، فقط في هذه المسألة تتداخل مع دمشق” بالإشارة إلى ميليشيا قسد، مؤكداً أنه لا يمكن الاتفاق مع القيادة السورية في أي قضايا أخرى.

وعند سؤاله هل يمكن عودة العلاقات مع سوريا على غرار مصر، قال “الشعب السوري إخواننا وجيراننا، بعد وضع دستور جديد، وقوانين انتخابية وانتخاب حقيقي في الدولة، يمكن تحقيق الوحدة الوطنية، ويمكن إقامة العلاقات مع تلك الإدارة الجديدة بطريقة صحية، أما الآن لا يوجد اعتراف بشرعية الحكومة السورية من قبل المجتمع الدولي”.

إقرأ أيضاً: مصادر سوريّة تكشف الرواية الحقيقيّة لاستهداف ديمونا ونوع الصاروخ السوري وهدفه