الأحد , مايو 16 2021

ناقلات جنود سورية تتسلح بمدافع رشاشة بقوة نارية كبيرة

ناقلات جنود سورية تتسلح بمدافع رشاشة بقوة نارية كبيرة

أفادت صحيفة روسية بتعزيز القوة النارية لمدرعات “بي تي إر-152” التابعة للجيش السوري.

وتم تعزيز قوتها النارية عن طريق تركيب مدفع رشاش قوي معروف باسم مخترعه المهندس الروسي فلاديميروف، عليها.

عربة “بي تي إر-152” مخصصة لنقل الجنود. وكانت هذه المدرعات في وقت سابق متسلحة بمدفع رشاش عيار 7.62 ملم. أما الآن فيمكن مشاهدة مدافع “فلاديميروف” الرشاشة من عيار 14.5 ملم على مدرعات “بي تي إر-152” السورية.

تعود نشأة مدفع فلاديميروف الرشاش إلى النصف الثاني من أربعينبات القرن العشرين، لكنه يعد، مع ذلك، واحدا من أقوى المدافع الرشاشة في العالم حتى الآن، إذ يستطيع ضرب مختلف الأهداف الأرضية التي يمكن أن تبعد عنه 2000 متر، ويقدر على إصابة الطائرات والمروحيات على ارتفاع يصل إلى 1500 متر.

وحصلت سوريا على نحو 500 من عربات “بي تي إر-152″، حسب “روسيسكايا غازيتا”. واستعان بها الجيش السوري في جميع النزاعات التي خاضها. في السبعينيات بُدئ بإحلال المدرعات الحديثة، الروسية والتشيكوسلوفاكية الصنع محل “بي تي إر-152”. وبدأت مدرعات “بي تي إر-152” مؤخرا تعود إلى الخدمة العسكرية في صفوف الجيش السوري الذي صار يحتاج إلى المزيد من المدرعات بعد معارك ضارية مع المجموعات الإرهابية.

إقرأ أيضاً :  الصومال.. موطن جديد للهجرة السورية

ولفتت الصحيفة إلى أن مدرعات “بي تي إر-152” تنجح رغم سنها المتقدمة بتحقيق المهام المطروحة عليها.