الثلاثاء , مايو 11 2021

الكشف عن أول مومياء مصرية حامل

الكشف عن أول مومياء مصرية حامل

لا تزال المومياوات المصرية، تكشف عن أسرارها وخباياها التي حيرت العلماء على مر العصور، حيث كشف علماء آثار من الأكاديمية البولندية من خلال الأشعة السينية عن أول بقايا لمومياء مصرية حامل.
وحسب التقرير الذي تداولته المواقع الإخبارية، فإنّ الجثة التي عثر عليها في طيبة بصعيد مصر، قبل أكثر من 2000 عام، توفيت وهي حامل في حوالي 26 إلى 30 أسبوعاً، وتعود لفتاة في العشرينات من عمرها.
وتظهر الصور التي أرفقت مع الخبر، المومياء وهي ملفوفة بأقمشة عالية الجودة، وقد وضعت في التابوت مع مجموعة من التمائم.
ونُشرت النتائج التي توصل إليها باحثو مشروع مومياء وارسو بعد سنوات من الاختبارات على هذه المومياوات وغيرها في متحف وارسو الوطني هذا الأسبوع في “مجلة العلوم الأثرية”.
ولم يستطع الخبراء فهم سبب ترك الجنين وعدم تحنيطه بشكل منفصل عن أمه.

إقرأ أيضاً :  تعرفوا على محظورات اللجنة الأولمبية الدولية؟!