الخميس , مايو 13 2021
مفاوضات بين السلطات السورية ووجهاء بلدة "أم باطنة" بريف القنيطرة لتحديد مصير البلدة

مفاوضات بين السلطات السورية ووجهاء بلدة “أم باطنة” بريف القنيطرة لتحديد مصير البلدة

مفاوضات بين السلطات السورية ووجهاء بلدة “أم باطنة” بريف القنيطرة لتحديد مصير البلدة

بدأت مفاوضات بين السلطات السورية ووجهاء بلدة “أم باطنة” بريف القنيطرة ولجنة درعا المركزية، لتحديد مصير البلدة.

وقالت مصادر اعلامية محلية، إن السلطات السورية حددت مهلة ثلاثة أيام لتحديد مصير البلدة بعد مفاوضات مع الوجهاء
وتدخل اللجان المركزية عن محافظة درعا، وسمحت خلال ذلك بعودة الأهالي لمنازلهم وتهدئة الأوضاع.

ونزح المئات من أهالي البلدة منذ فجر امس السبت، نحو قرى ريف القنيطرة القريبة من البلدة بعد اشتباكات شهدتها البلدة.

وكانت قد اندلعت اشتباكات عنيفة مساء الجمعة على أحد الحواجز العسكرية على أطراف البلدة.

وكالات

اقرأ ايضاً:مصير لم يتوقعه ضابط اميركي فتح النار على حاجز سوري

إقرأ أيضاً :  “إسرائيل هيوم”: الأسئلة الصعبة بعد إطلاق الصاروخ السوري