الأحد , يونيو 20 2021
الجمعية الفلكية السورية توضح قصة الشكوى المقدمة ضد "سبيس إكس

الجمعية الفلكية السورية توضح قصة الشكوى المقدمة ضد “سبيس إكس”

الجمعية الفلكية السورية توضح قصة الشكوى المقدمة ضد “سبيس إكس”

قال نائب رئيس الجمعية الفلكية السورية عبد العزيز سنوبر لـ RT إن ما يتم تداوله من تصريحات منسوبة للجمعية حول شكوى سورية على شركة سبيس إكس غير دقيق.

وأوضح سنوبر أن سوريا لم تتقدم بشكوى ضد الشركة، حسبما نشر منسوبا لرئيس الجمعية، وأضاف أن ما جرى هو أن الاتحاد الدولي للفلك، والجمعية الفلكية السورية عضو فيه، هو الذي رفع دعوى على “سبيس إكس”.

وقال سنوبر إن الاتحاد الذي يضم في عضويته 80 دولة حول العالم، يتهم الشركة بأن وضعها لـ 12 ألف قمر صناعي، سيؤدي إلى التشويش على الرصد الفضائي، ورصد النجوم، والفضاء السحيق.

وأضاف أن رئيس الجمعية محمد العصيري لم يقل إن سوريا اشتكت، بل إن الاتحاد الدولي هو الذي تقدم بالشكوى وسوريا عضو في الاتحاد.

وحول شركة “سبيس إكس” وحقيقة تقديم الإنترنت المجاني، قال سنوبر: إنها من الشركات المتطورة جدا، يملكها الملياردير آيلون ماسك، وهي تعمل على أبحاث في مجال الفضاء وتقوم بإطلاق صواريخ نحوه، ومن ضمن مشاريعها كان مشروع الإنترنت الفضائي شبه المجاني، وليس المجاني بالمطلق، لكنه سيكون رخيصا جدا، وسرعته عالية، وكان ذلك يستوجب وجود 12 ألف قمر صناعي يدور حول الأرض، وقد أطلقت الشركة عددا كبيرا من الأقمار، وصار يمكن مشاهدة بعض تلك الأقمار، ومؤخرا ظهرت في سماء دمشق على شكل قطار من النجوم.

إقرأ أيضاً :  برجك اليوم السبت 22 أيار/ مايو 2021

ويصف سنوبر المشروع بأنه جيد، لكنه بالنسبة للفلكيين سيؤثر على وضوع الرصد وقد يؤدي إلى التشويش عليه، لذلك رفع الاتحاد الدولي للفك دعوى ضد الشركة.

المصدر: RT

اقرأ أيضا: الدستورية العليا تعلن بشكل نهائي قائمة المرشحين للانتخابات السورية