الجمعة , يونيو 18 2021
وزير التجارة الأسواق مستقرة في كافة المحافظات

وزير التجارة الأسواق مستقرة في كافة المحافظات بشكل عام

وزير التجارة الأسواق مستقرة في كافة المحافظات بشكل عام

عقد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك اجتماع في غرفة تجارة حمص مع أعضاء غرفتي التجارة والصناعة في حمص لتوضيح مواد المرسوم 8 الخاص بحماية المستهلك, حيث أوضح أن كل الغرف معنية بالمرسوم (صناعة – تجارة – زراعة) وكذلك اتحاد الحرفيين, وأن المراحل التي سبقت صدور المرسوم كانت غنية بالدراسة والبحث لتكون مواده شاملة لكل ما يخص قطاع التجارة والعلاقة الرابطة بين المستورد أو المنتج وتاجر الجملة أو تاجر المفرق وصولاً إلى المستهلك,

مشيراً الى وجود مسوغات كثيرة لإصدار المرسوم, منها كثرة حالات الغش من قبل البعض, واستغلال حاجة المواطن كمستهلك وابتزازه وكذلك احتكار المواد الغذائية الرئيسية والتلاعب بأسعارها لتحقيق أرباح كبيرة، بالإضافة لعدم جدوى العقوبات السابقة،

مبيناً أن العقوبة الجزائية ستكون رادعة وسيتم تنظيم العلاقة بين جميع الأطراف المشمولة بالمرسوم الذي يتميز بفرض عقوبة السجن على عناصر حماية المستهلك إذا ثبتت مخالفتهم لعملهم توازي عقوبة المخالف, كما أنه يحمي الصناعي والتجاري والمستهلك في الوقت نفسه ويحقق العدالة الضريبية التي تنعكس ايجاباً على خزينة الدولة وبالتالي على الاقتصاد الوطني.

إقرأ أيضاً :  أسعار الفروج والبيض لا تزال حلم المواطن السوري

وأشار البرازي إلى أن المرسوم رقم 8 لم يظلم لا التجار ولا الصناعيين بل على العكس ترك لهم هامش ربح معقول وبنسب متفاوتة وذلك حسب المواد والمنتجات, ولكي لا يبقى المواطن هو الحلقة الأضعف كمستهلك كان لا بد من حمايته من جشع بعض التجار وتلاعبهم بحاجاته الحياتية وخاصة تلك التي تدعمها الدولة, فكان المرسوم 8 كحل إسعافي, مشيراً إلى أن ذوي الدخل المحدود تأثروا كثيراً بحالة الأسعار غير المستقرة وهنا على التجار والصناعيين أن يتحملوا مسؤولية اجتماعية تجاههم.

وفي تصريح للإعلاميين قال البرازي: إن إصدار المرسوم 8 هو لضبط حالات الغش والخلل الموجودة في الأسواق سواء أكان من ناحية السعر أم وجود مواد مجهولة المصدر تسيء للاقتصاد الوطني, ويبذل التجار والصناعيون في حمص جهوداً استثنائية لتحقيق المصلحة العامة, كما أن الغاية من المرسوم هو تنظيم الأسواق والوصول إلى منتج غذائي واستهلاكي سليم وبسعر مناسب وربح معقول, وبشكل عام الأسواق مستقرة في كافة المحافظات.

الثورة

اقرأ أيضا: السورية للتجارة: بطء إرسال رسائل الأرز والسكر سببه تعثر عمليات التوريد