السبت , يونيو 19 2021

” قسد ” تفرج عن عضو قيادة فرع حزب البعث بالحسكة بعد اعتقال استمر خمسة أيام

” قسد ” تفرج عن عضو قيادة فرع حزب البعث بالحسكة بعد اعتقال استمر خمسة أيام

أطلقت “قوات سوريا الديمقراطية-قسد” صراح عضو قيادة فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في الحسكة فواز العلي بعد اعتقال استمر خمسة أيام متتالية.

وفي التفاصيل، أفاد مراسل ” أثر برس ” في محافظة الحسكة أن “قسد” أفرجت عن عضو قيادة فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في محافظة الحسكة رئيس مكتب التنظيم فيه، فواز العلي، بعد اختطاف استمر خمسة أيام متتالية.

وكان مسلحي “قسد” اختطفوا أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي مع مجموعة من أعضاء قيادة الفرع، في عمليتين منفصلتين بمدينتي الحسكة والقامشلي يوم الخميس الماضي

وبين المراسل أن “الأسايش” الذراع الأمني لـ” قسد” اختطفت أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي وأمين شعبة ريف القامشلي في الشارع العام بمدينة القامشلي، في حين اختطفت باقي أعضاء قيادة الفرع في مدينة القامشلي وفي مدخل مدينة الحسكة الشمالي أثناء تجهزهم للسفر إلى دمشق، وأفرجت عنهم بعد ساعات من الاختطاف القسري، وذلك بعد نقلهم إلى مكان مجهول في مدينتي الحسكة و القامشلي وبقوة السلاح.

إقرأ أيضاً :  غالب قنديل: الانتخابات الرئاسية السورية ومصير المشرق

وبين المراسل أن ميليشيا “الأسايش” أبقت على عضو قيادة فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في الحسكة رئيس مكتب التنظيم، فواز العلي، تحت الاعتقال حتى ظهر اليوم الاثنين.

وقال آمين فرع حزب البعث في الحسكة المهندس تركي عزيز حسن لمراسل ” أثر برس” أن عمليات الاعتقالات حدثت في مدينتي الحسكة والقامشلي والهدف منها كان منع قيادة الفرع من السفر إلى دمشق لحضور اجتماع هناك تحضيراً للانتخابات الرئاسية، التي يخوضها مرشح الحزب الرئيس الدكتور بشار الأسد، مبيناً بأنه تم الإفراج عنهم بعد مضي وقت إقلاع الطائرة من مطار القامشلي باتجاه دمشق.

ولفت أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي (الذي سافر إلى دمشق في طائرة أخرى) أن ممارسات “قسد” المدعوم من الاحتلال الأمريكي تفاقمت بشكل كبير ضد المدنيين والعسكريين والفعاليات الاجتماعية والعشائرية في الجزيرة السورية، وذلك بهدف ضرب النسيج الاجتماعي وزرع الفتنة بين مكونات المجتمع.

أثر برس