الجمعة , يونيو 18 2021

روسيا تطلق صاروخ من غواصة على الرقة للمرة الأولى

روسيا تطلق صاروخ من غواصة على الرقة للمرة الأولى

قال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أن الجيش الروسي وجه للمرة الاولى ضربات عسكرية نحو سوريا من غواصة متمركزة في منطقة البحر الأبيض المتوسط.
ونقلت وكالات الانباء الروسية عن شويغو قوله للرئيس فلاديمير بوتين في الكرملين استخدمنا صواريخ كروز من الغواصة روستوف اون دون في البحر الأبيض المتوسط”.
واضاف شويغو أن هذه الغواصة من الجيل الاخير أطلقت الثلاثاء الماضي عدة صواريخ عابرة من منظومة كاليبر ودمرت مستودعا كبيرا للذخيرة وورشة لصنع المتفجرات ومواقع نفطية” للميليشيات المسلحة.
من جهتها، تحدثت وزارة الدفاع عن تدمير مركزين لداعش في محافظة الرقة”.
وقال شويغو أن صواريخ كروز اثبتت مرة اخرى فعاليتها في المسافات الطويلة”، مؤكدا انه لقد تم تدمير جميع الأهداف نتيجة الاطلاق الناجح الذي قام به الطيران والأسطول البحري”.
واكد وزير الدفاع الروسي أن موسكو حذرت اسرائيل والولايات المتحدة تشنان ضربات في سوريا من أن الجيش الروسي سيطلق الصواريخ من غواصة.
واكد المتحدث باسم وزارة الدفاع الامريكية (البنتاغون) بيتر كوك هذه المعلومات مشيرا إلى ان الولايات المتحدة تقدر هذا الاجراء الاضافي الاحترازي”.
من جهة اخرى، قالت وزارة الدفاع الروسية إن 1920 قنبلة أطلقت في الايام الاربعة الماضية على أهداف في سوريا دمرت سبعين مركزا للقيادة و21 معسكر تدريب.
وجاء قصف الجيش الروسي لدعم تقدم الجيش السوري في محافظات حلب وادلب ومناطق جبلية في اللاذقية (شمال غرب) وكذلك منطقة تدمر احد معاقل تنظيم الدولة الاسلامية.
وقال شويغو ان الطائرات العسكرية الروسية قامت ب 600 طلعة قتالية ودمرت 300 هدف” خلال الأيام الثلاثة الماضية.
وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء الماضي إن صواريخ كروز التي تطلق من الغواصة يمكن تجهيزها برؤوس نووية لكنه اعرب عن الامل في عدم الحاجة اليها في مكافحة الارهاب”.
وكان وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو قد اعتبر، أن العمليات العسكرية في سوريا ساعدت الجيش الروسي على فحص الأسلحة واتخاذ خطوات حقيقية نحو تطويرها.
ووصف وزير الدفاع الروسي، العمليات في سوريا، بأنها “علامة فارقة منفصلة وانطلاقة حقيقية أعطت الجيش الروسي خطوة جادة ونوعية إلى الأمام”منذ 30 سبتمبر/ أيلول 2015.
وكالات

إقرأ أيضاً :  بعد مظاهرات وضحايا .. إيقاف قانون "التجنيد الإجباري" في منبج السورية