الأحد , يونيو 20 2021
رئيس مكتب اتحاد المصدرين والمستوردين العرب

رئيس مكتب اتحاد المصدرين والمستوردين العرب يتجاهل قرار وزير الاقتصاد باعفائه ويرفض الرحيل

رئيس مكتب اتحاد المصدرين والمستوردين العرب يتجاهل قرار وزير الاقتصاد باعفائه ويرفض الرحيل

من غير المفهوم أن يتمسك حسن جواد بالكرسي بعد عزله وكأنه لايوجد قانون سيادي .. قرارين من وزير الاقتصاد يبلغوه بالرحيل وانتهاء مهامه .. لعلها الغرابة فعلا .

من فضلك نرجو إخلاء المكان لقد انتهت مهمتكم .. لدينا عمل كثير ننجزه ونأمل الإسراع بالرحيل .. لعله هذا هو مضمون الكتاب الذي وجهه السيد وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الى الدكتور حسن جواد يطالبه عبره الإسراع بترك مكتب دمشق لاتحاد المصدرين والمستوردين العرب بعد أن قرر الاتحاد عدم التجديد لجواد والانطلاق بعمل المكتب نحو مرحلة جديدة تتناسب وتطلعات سورية نحو تطوير التجارة مع الدول العربية و الانخراط بشكل افضل في التجارة العربية ما يستوجب تشكيل فريق عمل جديد ومتمكن يتولى مهام إدارة مكتب دمشق

وزارة الاقتصاد اضطرت الى إرسال كتاب اعتبرته بمثابة تبلغ الى السيد حسن جود لإخلاء مقر مكتب دمشق وعدم ممارسة اي عمل يتعلق من خلاله وذلك نتيجة تمنع جواد عن ترك المكتب والاصرار على التحدث باسمه .. في الوقت الذي بات الجميع يعلم أن هناك مجلس جديد للمكتب قد بدأ ممارسة نشاطه وحيث يبدو أن انطلاقته ستكون قوية عبر اقامة معرض كبير لصنع في سورية في بغداد

إقرأ أيضاً :  دمشق تستعد وادلب تحضر سيناريوهاتها

واللافت للنظر هو إصرار جواد على الاستمرار بمماسة دوره كرئيس لمكتب دمشق رغم تلقيه أولا قرار بعدم التجديد له في رئاسة المكتب صادر عن الاتحاد العربي للمصدرين والمستوردين العرب , وثانيا كتاب من وزارة الاقتصاد بتاريخ 29 بضرورة تسليم المكتب للمجلس الجديد وأخيرا بالأمس قامت الوزارة مرة ثانية وبمنتهى الدبلوماسية والجدية في آن معا بمخاطبة الدكتور حسن جواد طالبة منه الخروج نهائيا من مقر المكتب وتلسيم كل ما فيه للمجلس الجديد وعدم التحدث باسم المكتب اطلاقا تحت طائلة المسؤولية
فقد طلبت الوزارة من الدكتور حسن جواد و بشكل رسمي تسليم المكتب وموجوداته وأختامه وأوراقه وثبوتياته وعدم التحدث باسم المكتب بالمطلق كونه لم يعد رئيسا له وتضمن الكتاب الطلب الى جواد ترك المقر فوراً ليصار الى تسليمه الى المكتب الجديد الذي بدأ بممارسة نشاطاته وحيث سيكون معرض صنع في سورية اول أعماله كما ذكرنا أعلاه

كما طلبت وزارة الاقتصاد تسديد اية التزامات متوجبة عليه الى جانب كتابة تعهد خطي بخصوص تسديده كافة الالتزامات على المكتب الاقليمي بدمشق وتسليم مذكرات التفاهم الموقعة بين مكتب دمشق والجهات الحكومية في سورية وأيضا تلك الموقعة مع الفعاليات التجارية والصناعية وغيره الى المجلس الجديد بموجب محضر رسمي وبحضورعضو مجلس الإدارة السابق المنتتدب من وزارة الاقتصاد كما تم التأكيد عليه عدم التحدث باسم المكتب الاقليمي بدمشق لوسائل الاعلام تحت طائلة المسؤولية وعدم التصريح عن أي عمل يتعلق بالمكتب الاقليمي واعتبرت وزارة الاقتصاد ان كتابها المرسل بتاريخ 11 – 5 – 2021 بما انطوي عليه بمثابة تبليغ وفي حال مخالفته سيتم اتخاذ جميع الإجراءات القانون اللازمة .

إقرأ أيضاً :  وزير الاقتصاد: سوريا محط أنظار المستثمرين في الفترة القادمة

في كل الأحوال لم يكن من اللائق أن يحتاج رئيس المكتب المنتهية ولايته الى كتابين رسميين أحدهما صيغ بطريقة التبليغ .. فالحياة هكذا والجميع يجب أن يكون مقتنعا بأن الادوار تتغيير وعلينا تقبل التغيير متى جاء حتى ولو كان التغيير هو رحيل .

بالمحصلة من حق الاتحاد العربي للمصدلرين والمستوردين أن يغير من يمثله ومن حق دولة كسورية أن يكون لديها مكتب قوي ونشيط وصاحب أفق للعمل العربي المشترك خاصة في القطاع التجاري .

سيرياستيبس

اقرأ أيضا: أرض عربية أعلنها أمريكي مملكة له وأهداها لابنته.. ما قصتها؟