الخميس , سبتمبر 23 2021
لاجئ سوري ينهي حياته بمركز احتجاز في سويسرا

لاجئ سوري ينهي حياته بمركز احتجاز في سويسرا

لاجئ سوري ينهي حياته بمركز احتجاز في سويسرا

انتحر لاجئ سوري يبلغ من العمر 46 عاماً، السبت، في مركز للشرطة بمدينة سانت غالن في سويسرا، بعد احتجاز دام 11 يوماً للاشتباه بمخالفته قانون المخدرات.

ونقلت صحيفة “aargauer zeitung” السويسرية تصريحات لشرطة مقاطعة “سانت غالن”، أن “اللاجئ السوري نقل إلى زنزانة في مركز للشرطة بالمدينة، الجمعة الساعة 12.15 ظهراً، وبعد ساعتين من وصوله، لم يرد على اتصال داخلي، ليتبين أنه انتحر مستخدماً شال للصلاة”.

كما نقلت الصحيفة أن “اللاجئ كان يمكث في الحبس الاحتياطي منذ 11 يوماً للاشتباه في مخالفته لقانون المخدرات”.

وذكرت الصحيفة عن شرطة المقاطعة أن “الرجل لم يكن يعاني من اضطرابات صحية أو نفسية”، مشيرة إلى أنّ “معهد الطب الشرعي في مستشفى مقاطعة سانت غالن يجري تحقيقاً في سبب الوفاة”.

يذكر أنه تمت إدانة ثلاثة من حرس الحدود السويسري، في 11 أيار الجاري، بعد إهمالهم لاجئة سورية حامل، كانت تسعى لعبور الأراضي السويسرية باتجاه فرنسا، ما تسبب بإجهاض جنينها.

إقرأ أيضاً :  فرار سجناء بينهم سوريين من مخفر ضهر البيدر في لبنان.. وهذه تهمهم

إقرأ أيضاً: ما هي رسائل ألوان لباس الرئيس الأسد في حملته الانتخابية ؟؟