السبت , يونيو 19 2021
ر

ارتفاع أسعار المواد المقننة والمعادن الثمينة.. وهبوط بأسعار لحم الفروج

ارتفاع أسعار المواد المقننة والمعادن الثمينة.. وهبوط بأسعار لحم الفروج

عادت الأسعار إلى تذبذبها في الأسواق لمعظم المكونات الغذائية، حيث سجلت بعض المكونات ارتفاعاً جديداً بأسعارها، فيما انخفضت أسعار مكونات أخرى كاللحوم البيضاء التي سجلت أسعارها تراجعاً ملحوظاً في الأيام الأخيرة من شهر أيار ومطلع هذا الشهر، أما المواد التموينية كالسكر والرز فسجلت ارتفاعاً بأسعارها نتيجة زيادة الطلب عليها في الأسواق بعد تأخر توزيعها من قبل السورية للتجارة، أما الزيوت فسجلت انخفاضاً طفيفاً بأسعارها هي الأخرى..

وبالعموم حافظ المكون الغذائي الأول (الخبز والسمون) على أسعاره، فيما فقدت الحبوب نسبة الانخفاض التي سجلتها الشهر الماضي وعادت إلى الارتفاع مجدداً، حيث ارتفع سعر كيلو العدس البني بنسبة 20%، ومثله البرغل والرز..

أما المكون الثاني.. فقد حافظت اللحوم الحمراء على أسعارها عند مستوياتها العليا رغم قلة الطلب عليها، فيما انخفضت أسعار اللحوم البيضاء بنسبة كبيرة وصلت إلى 25% حسب نشرة الأسعار الأخيرة الصادرة عن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك. فيما عاود سعر صحن البيض الارتفاع مسجلاً 7000 ليرة حسب ذات النشرة، ومسجلاً بذلك ارتفاعاً بنسبة 8 % تقريباً.

إقرأ أيضاً :  التموين توافق على تمديد فترة بيع المواد المدعومة للمرة الثالثة

أما المكون الثالث فقد حافظت الخضار والفواكه على الأسعار التي وصلت إليها الشهر الماضي، دون أن يطرأ عليها أي تغيير يذكر، ووحده الموز شذ عن القاعدة مسجلاً ارتفاعاً كبيراً وصل إلى 100% بعد أن كان محافظاً على أسعاره شهوراً عديدة، حيث وصل سعر الكيلو إلى 5000 ليرة بعد أن استقر عند 2500 ليرة فترة زمنية طويلة..

بالنسبة للمكون الرابع فقد واصلت أسعار الزيوت والسمون انخفاضها للشهر الثاني على التوالي بنسب مقبولة، حيث انخفض سعر الزيت النباتي بمقدار 1300 ليرة، أي بنسبة 12%، وكذلك الأمر بالنسبة للزيت البلدي الذي انخفض بمقدار 1000 ليرة للكيلو الواحد..

أما السكر فارتفعت أسعاره كما أسلفنا بنسبة 13 – 15% ، فيما حافظت المشروبات الأساسية (الشاي و القهوة) على أسعارها، ويجدر بنا الإشارة هنا إلى أن الأسعار الواردة في جدول الأسعار بالنسبة للشاي والقهوة هي للأنواع التي تباع بالكيلو، وليست المغلفة أو التابعة لشركات معينة، حيث أن أسعار تلك الأنواع هي أضعاف الأرقام الواردة..

أما بالنسبة للمعادن الثمينة فقد عادت أسعارها إلى الارتفاع بنسبة كبيرة وصلت إلى 14.3%، حيث ارتفع سعر غرام الذهب عيار 21 بمقدار 20 ألف ليرة سورية عن الشهر الماضي بعدما وصل سعره إلى 140 ألف ليرة سورية نهاية شهر نيسان..

إقرأ أيضاً :  السورية للتجارة: توريدات السكر والرز مستمرة ولن يذهب حق أحد

المصدر: المشهد أونلاين

اقرأ أيضا: الحكومة توافق على تمويل بعض المستوردات بسعر صرف 2,525 ل.س