الثلاثاء , يونيو 15 2021
هل حصل بسام كوسا على الجنسية الاماراتية

هل حصل بسام كوسا على الجنسية الاماراتية؟

هل حصل بسام كوسا على الجنسية الاماراتية؟

منحت دولة الإمارات الاقامة الذهبية للفنان السوري بسام كوسا، بعدما منحتها للعديد من الفنانين العرب و النجوم الغربيين والمبدعين منهم.

وقالت صفحة “سوريون في الإمارات” أن الفنان بسام كوسا حصل على الاقامة الذهبية وليس على الجنسية الإماراتية كما رُوج على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقدمت دولة الإمارات الإقامات الذهبية لعدد كبير من الفنانين العرب منذ بداية عام 2021، منهم هاني شاكر، ناصيف زيتون، نادين نسيب نجيم، خالد سليم، إلهام شاهين، ونجم الكرة كريستيانورونالدو وآخرون.

بينما شكر ياسر العظمة دولة الإمارات وعلى رأسها سمو الشيخ محمد بن راشد راعي الفنون والآداب والعلوم على تخصيصه ومنحه الجنسية الإماراتية.

ويعيش الفنان السوري في دولة الإمارات منذ فترة طويلة، ولم يدل خلالها بأي تصريحات سياسية تشير إلى موقفه السياسي مما يجري في سوريا.

الإهتمام الإماراتي توزع من قبل أمرائها وأفراد العائلة، حيث منحت مؤخراً الشيخة فاطمة بنت مبارك فيلا اقامة في إمارة أبو ظبي للمطربة اللبنانية سميرة توفيق تكريماً لمسيرتها الفنية.

إقرأ أيضاً :  استشهاد مواطن أمريكي في صفوف "حماس" خلال الحرب الأخيرة

ولكن ما هي الاقامة الذهبية؟

يستفيد صاحب بطاقة الاقامة الذهبية حق الإقامة في دولة الإمارات لمدة تتراوح ما بين الـ 5 و الـ10 سنوات وتتجدد بشكل تلقائي عند استمرار توفر شروط المنح الاول. وهي تمنح والفئات الخمس تشمل: المستثمر في الاستثمارات العامة، والمستثمر في عقار، ورواد الأعمال، وأصحاب المواهب، والطلبة النابغون وتشمل الزوجة و الابناء.

بدأ العمل بالاقامة الذهبية لأول مرة في عام 2019، و من مميزات هذه الاقامة أنها تسمح لصاحبها حق التملك بنسبة 100 بالمئة، و التمتع باقامة طويلة دون اشتراط وجود كفيل اماراتي، و أن تكون وزارة الثقافة وتنمية المعرفة معترفة على هؤلاء الفنانين و المبدعين.

يمكن للراغبين بالحصول على الاقامة الذهبية التقدم بطلبهم عبر الموقع الالكتروني: https://business.goldenvisa.ae

ويستطيع الراغبون من الفئات الخمسة المحددة في الحصول على الاقامة الذهبية بالحصول على تأشيرة إقامة صالحة لمدة ستة أشهر، تخول حاملها دخول الدولة عدة مرات بقيمة 1150 درهم.

اقرأ أيضا: وقفة في تونس احتفالاً بفوز الرئيس الأسد والمطالبة بإعادة العلاقات مع سورية