الإثنين , أغسطس 2 2021
وزير المالية يرد على الصناعي الحلبي

وزير المالية يرد على الصناعي الحلبي الذي أغلق مصنعه بسبب الضريبة

وزير المالية يرد على الصناعي الحلبي الذي أغلق مصنعه بسبب الضريبة

رد وزير المالية الدكتور كنان ياغي على ما قاله الصناعي هشام دهمان حول الضريبة على منشأته في الشيخ نجار بحلب ما دفعه لإغلاقها.

وبين ياغي في اتصال هاتفي مع قناة ” الاخبارية السورية” أنه بعد انتهاء مهلة التصريح الضريبي في 1 حزيران قامت لجنة التكليف بالكشف على منشأة هشام دهمان والتي يدعي أن حجم أعماله فقط 40 مليون ل. س لثلاث سنوات (2018، 2019، 2020).

وبحسب وزير المالية فإن المعطيات المتوفرة كشفت اختلافاً جذرياً عن ذلك التصريح، وتبين للجنة الكشف الميداني والحسي على أرض المنشأة أن هناك فرقاً شاسعاً بين ما هو مصرح به والواقع الفعلي لقيم الأعمال لصاحب المنشأة، والتي تبلغ حوالي 5.5 مليار ل.س حسب الوثائق التي توفرت.

تصريح الوزير دفع الصناعي هشام دهمان لنشر تعقيب عبر حسابه الشخصي في فيسبوك، شكر من خلاله الوزير وأكد فيه أنه يصرح مسبقاً على الضريبة من خلال الاستجرار الكهربائي، وأن لم يدحل أي حبيبة بلاستيك إلى معمله غير مصرح عنها جمركيا، وأنه ليس مستورد إنما يشتري من التجار المحلين كمية من مواد الخام الموجودة لديهم، والتي تحمل بيان جمركي، لافتاً إلى أن البيان الجمركي يسجل فيه الكمية المدخلة بالكامل عبر المنافذ الحدودية، ومبيناً لأن أي تاجر عندما يقوم بشراء سلعة مستوردة يطلب نسخه عن بيان الجمركي، وأن هذه المعطيات لا تخصه، على اعتبار أنه يشتري فقط احتياجاته في ظل ضعف القوة الشرائية في البلد، طالباً من الوزير مساعدته في توضيح الامور.

إقرأ أيضاً :  الاحتلال الأمريكي يخرج صهاريج محملة بالنفط السوري المسروق من الحسكة باتجاه العراق

وكان لاقى منشور سابق للصناعي دهمان تعاطفاً كبيراً من الصناعيين، وتناقلوه عبر مواقع التواصل الاجتماعي بكثافة، وجاء في المنشور: “رغم الحصار والألم ورغم المعاناة.. وتحملنا كل الظروف الاقتصادية والاجتماعية واعادتنا اعمار مصانعنا بعد تحريرها من الارهاب ومثابرتنا على الانتاج لصنفنا المنتج البلاستيكي بكل انواعه، نفاجأ بالامس بدخول لجنة التكليف الضريبي الى معملي في الشيخ نجار وتكليفها لي بمبلغ كبير من المال لا يستوعبه البنك المركزي مليارات الليرات السورية. ومن صفحتي اعلن اغلاق هذه المنشأة الصناعيه حتى نهاية هذا السنة ليقضي الله امرا كان مفعولا*شكرا للحكومة السورية وشكرا وزير الصناعة الذي وجدنا به املا افشلته هذه اللجنة القادمة بأوامر من وزير المالية، ستبقى حلب صامدة منتجة رغم انوف العابثين بها عاشت سوريا وشعبها وجيشها ورئيسها الأمل. بالعمل.

اقرأ أيضا: مدير جديد لحماية المستهلك وإعفاء مدير صالة المزرعة