الأحد , أغسطس 1 2021

بتفاوت كبير.. السياحة في طرطوس محكومة بالبحر وأيام الأسبوع

بتفاوت كبير.. السياحة في طرطوس محكومة بالبحر وأيام الأسبوع

لا يزال الموسم السياحي في طرطوس ببدايته، وأسعار الليلة الواحدة في المنتجعات والشاليهات تتزايد على إيقاع تمدد

الموسم، و”كل يوم ألو سعرو” فسعر الليلة يومي الخميس والجمعة ليس كسعر بقية أيام الأسبوع، بسبب الإقبال الشديد على

الحجز باعتبارهما يومي عطل ويستقطبان الزائرين من شتى المحافظات.

بين منتجع وشاليه وكوخ، تتفاوت الأسعار بحسب الإطلالة البحرية والإكساء والأثاث الموجود، ففيمجمع الرمال الذهبية، أجار الليلة

الواحدة لشاليه مؤلف من غرفة وصالون يتراوح بين ١٠٠-١٥٠ ألف ليرة بحسب موقعه فيما إذا نسق أول ويتمتع بإطلالة مباشرة

على البحر أو نسق ثاني، كما يتراوح أجار شالبه مؤلف من غرفتين وصالون “إطلالة بحرية مع تكييف وإكساء سوبر دبلوكس” بين

١٥٠-٤٥٠ ألف إكساء، مع إمكانية الحسم للحجوزات التي تبدأ من سبعة أيام فمافوق.

إلى شاليهات شاطئ النورس السياحي، يتفاوت سعر الليلة الواحدة حسب أيام الأسبوع، فأيام الأربعاء والخميس والجمعة يصل

سعر الليلة الواحدة في شاليه أمامي مكيّف الى ١٠٠ الف ليرة، فيما يتراوح سعر الليلة في بقية أيام الأسبوع بين ٢٥-٧٥ ألف

إقرأ أيضاً :  لندن: إطلاق عطورات برائحة الذكريات.. بينها رائحة مطبخ دمشقي

بحسب موقع الشاليه أمامي أو خلفي من البحر.

في منتجع بلو بي من سوية “٣نجوم” ، الأسعار تبدأ من ٧٤٠٥٠ ألف ليرة أجار شاليه أرضي إطلالة بحرية يتسع لثلاثة أشخاص،

فيما يصل أجار الليلة في شاليه مماثل يتسع لخمسة أشخاص إلى ١٢٢ ألف ليرة.

اما في فندق الشاطئ الأزرق، أجار الليلة الواحدة في غرفة تتسع لشخصين مع إطلالة بحرية ٥١ ألف ليرة مع خصم ١٠% خلال

حزيران الحالي، أما الغرفة التي تتسع لثلاثة أشخاص يصل أجارها إلى ٥٨ ألف ليرة مع حسم ١٠% أيضاً.

وأمام أسعار الخمس نجوم للسياحة المخملية وتفاوتها بدون ضوابط محددة، تبقى السياحة الشعبية متنفساً مناسباً لأصحاب

الدخل المحدود، فالموسم السياحي ما زال في بدايته والمنشآت السياحية تغطي كامل خريطة الساحل السوري وهناك أسعار

لكافة الشرائح إضافة للشواطئ المفتوحة بأسعار مثل 1000 ليرة و1500 ليرة.

وفي هذا الصدد، استطاعت وزارة السياحة التدخل لضبط الأسعار من خلال الشركة السورية للنقل والسياحة، سواء عن طريق

الإقامة في الشاليهات والمنتجعات، أو عن طريق رسوم السباحة لتتمكن معظم ٩شرائح المجتمع من الاستفادة من الخدمات

إقرأ أيضاً :  موسكو: يجب وضع حد للعقاب الجماعي بحق السوريين وانسحاب القوات الأمريكية والتركية قريبا

السياحية.

كما تسعى وزارة السياحة من خلال الشركة السورية للنقل والسياحة لتنشيط السياحة الشعبية حيث سيتم إطلاق شاطئ

الكرنك خلال تموز القادم وسيكون المشروع عبارة عن شاليهات خشبية شبيهة بمشروع “لابلاج” وتتراوح الأسعار بين

15000-25000 ألف ليرة لليلة الواحدة، بالاضافة لألعاب أطفال ومدينة رياضية ومطاعم ومقاهي، ومن المتوقع أن يستقطب هذا

المشروع عدداً كبيراً من سكان طرطوس والمحافظات الأخرى.

وكان وزير السياحة المهندس محمد رامي مرتيني قال في تصريح صحفي أن الشاليهات الخاصة بمعظمها غير مسجلة في

تصنيف وزارة السياحة وهي مبان سكنية مملوكة لأصحابها ويقومون بتأجيرها، وتم إعداد قرار جديد بتصنيف الشاليهات السياحية

وبناء عليه ستسعر وتضبط وتخالف، مؤكداً أن المنشآت الفندقية هي أقل شريحة ارتفعت فيها الأسعار مقارنة بمعايير التضخم

التي فرضتها الحرب والعقوبات، والفنادق بأغلبها أسعارها بقيت أقل من أسعار الخدمات الاقتصادية الأخرى وبقيت بعضها في

المدن تقدم خدمات أقرب للخدمات الاجتماعية، ومتغيرات التكاليف ازدادت كارتفاع حوامل الطاقة والتقنين ما يؤثر على الخدمات

المقدمة وترتفع تكاليفها.

صفاء علي – أثر برس

إقرأ أيضاً :  قاضي التحقيق المالي بدمشق: أصحاب أفران باعوا جزءاً من مخصصاتهم لتجار