السبت , يوليو 31 2021
عبوة ناسفة تستهدف رئيس لجنة المصالحات

عبوة ناسفة تستهدف رئيس لجنة المصالحات في القنيطرة

عبوة ناسفة تستهدف رئيس لجنة المصالحات في القنيطرة

استهدفت عبوة ناسفة، كانت مزروعة من قبل مجهولين في سيارة، رئيس مجلس محافظة القنيطرة “الحرة” سابقًا، ورئيس “لجنة المصالحات” حاليًا، ضرار البشير، في ريف القنيطرة الجنوبي، حيث اُسعف إلى مستشفى “ممدوح أباظة” بالقنيطرة.

وأفادت مصادر اعلامية محلية في المدينة, أن الانفجار أدى إلى إصابة البشير بتهتك في أطرافه السفلية.
ويعمل البشير رئيس “لجنة المصالحات” في ريف قنيطرة الجنوبي، بعد سيطرة قوات الجيش السوري عليه في منتصف عام 2018.

وقالت مصادر متقاطعة إن البشير تعرض لعدة تهديدات بالقتل عن طريق الاستهداف بعبوات ناسفة من قبل مجهولين، وذلك بسبب تعاونه مع السلطات السورية في المحافظة.

ينحدر البشير من بلدة الرفيد في ريف القنيطرة الجنوبي، وتعد هذه البلدة مركز رئيسي لقرى جنوب القنيطرة، حيث يوجد داخل القرية مخفر للشرطة ونقطة عسكرية ومفرزة أمن عسكري تتبع لـ”فرع سعسع”.

وشارك البشير في المفاوضات التي جرت بين الحكومة السورية ورافضي المصالحة من بلدة أم باطنة بريف القنيطرة الأوسط، وقام بمرافقة قافلة المغادرين من محافظة القنيطرة إلى ريف حلب الشمالي، لضمان عملية الترحيل.

إقرأ أيضاً :  الطفل توفى وأمه بالمشفى.. امرأة تدهس شقيقتها وابنها في حي المهاجرين بدمشق

وكالات

اقرأ أيضا: مجلس التعاون الخليجي يؤكد على مواقفه الثابتة في سوريا