الإثنين , سبتمبر 20 2021
العملة اللبنانية تسجل رقما قياسيا جديدا بالانخفاض مقابل الدولار

العملة اللبنانية تسجل رقما قياسيا جديدا بالانخفاض مقابل الدولار

العملة اللبنانية تسجل رقما قياسيا جديدا بالانخفاض مقابل الدولار

يواصل سعر صرف الدولار في السوق السوداء ارتفاعه الجنوني أمام الليرة اللبنانية، حيث سجّل، بعد ظهر اليوم السبت، ارتفاعا جديدا تراوح ما بين 18000 و18100 ليرة، بعد أن سجّل ظهرا، ما بين 17400 و17500 ليرة لبنانية للدولار الواحد.

يذكر أن المصرف المركزي اللبناني دعا، الخميس الماضي، الحكومة اللبنانية إلى إقرار الإطار القانوني المناسب الذي يسمح باستخدام السيولة النقدية المتوفرة لمواصلة تمويل الدعم للسلع الأساسية.

وتدهور الوضع المالي والاقتصادي في لبنان، منذ خريف العام 2019، حيث انخفضت قيمة العملة الوطنية أكثر من 10 مرات مقابل الدولار الأميركي، ما أدى إلى ارتفاع أسعار المنتجات غير المدعومة بنسبة تتجاوز الـ 400 في المئة، وذلك في وقت يزداد النقص في الأدوية والبنزين والكهرباء، نتيجة لتراجع احتياطيات العملات الأجنبية في المصرف المركزي.

وأعلن المجتمع الدولي مراراً استعداده لتقديم المساعدة المالية للبنان، لكنه يربط ذلك بتشكيل الحكومة الجديدة وإقرار الإصلاحات الاقتصادي والمالية وتنفيذها، لكن القوى السياسية في البلاد لم تتمكن من الاتفاق على مبدأ تقسيم الحقائب الوزارية.

إقرأ أيضاً :  برجك اليوم الأحد 5 أيلول / سبتمبر 2021

ويشهد لبنان احتجاجات وإقفال طرق، على خلفية تدهور الوضع السياسي والاقتصادي بعد انهيار كبير في قيمة الليرة، ما انعكس على ارتفاع أسعار السلع الرئيسية.

وفاقم من حدة الأزمة تعثر تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة، على الرغم من تكليف زعيم تيار المستقبل، سعد الحريري، بتشكيلها قبل أكثر من 7 أشهر، لاصطدامه بعراقيل توزيع الحصص الوزارية والتوازن السياسي في لبنان.

اقرأ أيضا: الاتحاد الأوروبي يعد مقترح حول اللاجئين السوريين