الخميس , سبتمبر 23 2021
سلمى المصري ترد على انتقادات طالتها بسبب صورة مع مخرج "معارض" في إسطنبول

سلمى المصري ترد على انتقادات طالتها بسبب صورة مع مخرج “معارض” في إسطنبول

سلمى المصري ترد على انتقادات طالتها بسبب صورة مع مخرج “معارض” في إسطنبول

دعت الممثلة السورية “سلمى المصري” إلى فصل الفن عن السياسة، وذلك بعد موجة انتقادات بسبب صورة مع المخرج “المعارض” جمال داوود، خلال زيارتها إلى اسطنبول.
العديد من الناشطين السوريين المنتمين للمعارضة السورية انتقدوا “داوود”، على هذه الخطوة، فيما تعرضت “المصري” لانتقادات واسعة من قبل المؤيدين للحكومة السورية أيضا.
وفور رجوعها إلى دمشق، أدلت “المصري” بتصريح لإحدى وسائل الإعلام المحلية السورية بقولها “ايمتا بدنا نفصل الفن عن السياسة والمصالح، أنا ألي رأيي وهو ألو رأيو”.
وأضافت “نحن أولا بشر والإنسانية بتجمعنا لغتنا سوريتنا ما رح نكره بعض والصناديق هي الحكم متلنا متل كل البلدان المتحضرة”، وتابعت بالقول “بيكفي لغة حقد وكراهية وتخوين بس بقا بيكفي”.
يشار إلى أن المصري معروفة بتأييدها للحكومة السورية منذ اندلاع الأزمة في عام ٢٠١١، في حين أن جمال داوود كان مخرجا لبرنامج “نور خانم” الذي كان يبث على “تلفزيون سوريا” المعارض، قبل أن يتم تغييره بمخرج آخر.

إقرأ أيضاً :  بعد ظرف الزيت وكأس المياه.. عبوات “الوقود الكحولي” كبديل عن أسطوانة الغاز

إقرأ أيضاً: لحم بعجين بالفرن يؤدي الى ضياع آلاف الدولارات شمالي سوريا

وكالات