الخميس , سبتمبر 23 2021

ثعبان يلدغ مسنا في منطقة حساسة أثناء جلوسه على المرحاض

ثعبان يلدغ مسنا في منطقة حساسة أثناء جلوسه على المرحاض

تعرض مسن نمساوي للعض في “المنطقة التناسلية” من قبل ثعبان جاره الأليف بعد أن هرب عبر مصرف المياه وانتهى به المطاف في مرحاضه.

وكان المسن البالغ 65 عاما، قد دخل إلى المرحاض في شقته الواقعة في مدينة غراتس جنوب شرقي النمسا في حوالي الساعة السادسة من صباح أمس الإثنين، بحسب صحيفة “ديلي ميل”.

وبمجرد جلوسه على المرحاض شعر الرجل بلدغة على عضوه التناسلي، وقفز على قدميه ليجد ثعبان من نوع ألبينو بطول 5 أقدام يحدق به.

اتصل الرجل بالشرطة التي وصلت برفقة خبير محلي في الزواحف جاء لإخراج الثعبان من مخبأه.

في غضون ذلك، تم نقل الرجل إلى المستشفى لتلقي العلاج من “الإصابات الطفيفة” التي لحقت به.

وقال المسعفون، لحسن الحظ، أن الثعبان ليس من النوع السام، ولكن هناك خطر من أن تنقل اللدغة العدوى من البكتيريا الموجودة في المرحاض.

وقال خبير الزواحف فيرنر ستانجل، إن الثعبان لم يصب بأذى أيضا، وبعد تنظيفه أعيد إلى مالكه البالغ من العمر 24 عاما – جار الضحية.

إقرأ أيضاً :  طلق ناري يودي بحياة شابة في السابعة عشرة من عمرها!!

وبحسب الشرطة يحتفظ الجارالشاب بإجمالي 11 ثعبانا غير سام ووزغة في شقته في أقفاص وأدراج مصممة خصيصا.

ولم يكن مالك الزواحف على علم بأن الثعبان قد هرب حتى أعادته الشرطة، وقال إنه من غير الواضح كيف تمكن الثعبان من الهروب، واتخاذ طريقه إلى شقة الجيران.

وأحيل صاحب الثعبان إلى النيابة بتهمة الإهمال، ومن غير الواضح ما إذا كان سيتم توجيه الاتهام إليه.