السبت , أكتوبر 23 2021
عارضة أزياء شهيرة من أصول لبنانية

عارضة أزياء شهيرة من أصول لبنانية تسقط من الشرفة وتفارق الحياة

عارضة أزياء شهيرة من أصول لبنانية تسقط من الشرفة وتفارق الحياة

كلمة قالتها طفلة عمرها 4 سنوات لرجال الشرطة، جعلتهم يتعمقون أكثر بتحقيق ظنوه سهلا حين جمعوا الأدلة والمعلومات عما اعتقدوا أنه كان انتحارا عاديا، أنهت به عارضة أزياء حياتها الخميس الماضي، فقد ذكر صديقها بإفادته أنه كان جالسا في صالون الشقة الواقعة بالطابق 12 من العمارة السكنية، عندما خرجت من غرفة نومها وألقت بنفسها من الشرفة.

أما طفلتها الوحيدة، فقالت إنها سمعت والدتها تصرخ قبل أن تسقط إلى حيث فارقت الحياة للحال. وانتهت حياتها ربما بسيناريو إجرامي، أداة القتل فيه هو السهل الممتنع، أي بحملها وإلقائها من الشرفة ليبدو سقوطها انتحارا، وفق ما بدأ المحققون يفترضون عن Nayara Vit المولودة قبل 33 عاما في البرازيل، لأب لبناني الأصل وأم إسبانية، والمقيمة في العاصمة التشيلية، سنتياغو، منذ 15 سنة تقريبا، وبعد الدقيقة 1.40 من الفيديو المعروض، نسممع المتحدث يذكر جنسية والدها اللبناني.

صحافي من البرازيل، اسمه Sergio Puga وهو ابن خال لها، حقق بمقتلها، واكتشف بالدليل أن صديقها ووالد ابنتها اتصل بمحاميه بعد وفاتها بساعات، وأخبره أن الشرطة “تتعامل مع فرضية الانتحار” فنصحه المحامي أن يتصل بعائلتها، بعد أن استغرب عدم اتصاله بها، إلا أن العائلة المقيمة في الجنوب البرازيلي، حيث يعمل الأب سمسار عقارات، لم تتمكن من السفر إلى التشيلي بسبب القيود من سلطاتها لمحاصرة “كورونا” المستجد وتوابعه.

إقرأ أيضاً :  عارضة أزياء سعودية بإطلالة خارجة عن المألوف

المصدر: العربية

اقرأ أيضا: السعودية رهف القنون تثير ضجة بصورة تتخطى الحدود!