الأحد , سبتمبر 19 2021

مدير مستشفى المواساة يطمئن السوريين: متحور دلتا ليس خطيراً

مدير مستشفى المواساة يطمئن السوريين: متحور دلتا ليس خطيراً

قال مدير مستشفى المواساة الدكتور عصام الأمين، إن متحور “دلتا” هو من بين متغيرات فيروس كورونا الأخرى وليس بالضرورة أن يكون خطيرا ويتميز بسرعة انتشاره كما رأينا في الهند حيث تم تسجيل 400 حالة في اليوم.

واشار الأمين إلى أن متحور “دلتا” يؤثر على الشخص الذي يتمتع بمناعة ضعيفة ويعاني من أمراض مثل “السكري – القلب” وغيرها, وأجهزة الـ PCR لدينا لا تكشف عن نوع فيروس كورونا لذلك لانميز إن كان “متحور دلتا أو ألفا أو كوفيد 19 ” وتعطي فقط إن كان هناك مؤشرا إيجابي أم لا.

وكان عضو الفريق الاستشاري لمكافحة فيروس كورونا، الدكتور نبوغ العوا، قال في وقت سابق إن الإصابات بالفيروس عادت لتُسجل أعداد أكثر في العيادات،

وفي تصريح سابق ل”هاشتاغ أكد العوا أن الأعداد لا تزال أقل من تلك التي سُجلت في شهري شباط/ فبراير وآذار/ مارس الماضيين.

ولفت العوا، إلى الأعراض الموجودة عن المتحور الهندي “دلتا” مؤكدا انها موجودة في سورية، وبأعداد لا بأس بها، ما يرفع التخوف من ازدياد العدوى به، بسبب كثرة الاختلاطات، وقلة اهتمام الناس بارتداء الكمامة خلال فصل الصيف.

إقرأ أيضاً :  هجوم لأبناء العشائر العربية استهدف رتلا أمريكيا شرقي سوريا

وأوضح العوا، أن أعراض الإصابات خلال الفترة الأخيرة، كانت من النوع المخيف أكثر، والتي تعد “السيطرة عليها أصعب”، إذ تمثلت بآلام في الظهر والمفاصل، ووهن شديد وعام يتجلى بالسعال ويدخل إلى الرئة مرافق لإصابات فطرية.

ولا تملك وزارة الصحة أي إمكانيات مخبرية تمكنها من إثبات الإصابة بالمتحور “دلتا” من الفيروس، إذ يعتمد الأطباء على المشاهدات السريرية ومتابعة المرضى لملاحظة تغير سلوك الفيروس، بحسب ما أعلن رئيس شعبة الأمراض الإنتانية في مشفى المواساة الحكومي بدمشق، وحيد رجب بك، في حديث سابق له تزامنًا مع انتشار المتحور في العديد من الدول المجاورة لسورية.