الأحد , سبتمبر 26 2021

الطفل توفى وأمه بالمشفى.. امرأة تدهس شقيقتها وابنها في حي المهاجرين بدمشق

الطفل توفى وأمه بالمشفى.. امرأة تدهس شقيقتها وابنها في حي المهاجرين بدمشق

حصل أمس الأول في منطقة المهاجرين حادث كان مفاده دهس امرأة لطفل أمام فرن السكري في منطقة المهاجرين..
حيث أفاد شاهد عيان بأن يوم الأحد، وفي حوالي الساعة ١٢.٣٠ ظهراً تقريباً، كانت هناك إمرأة تقود سيارتها في منطقة المهاجرين خلف الفرن، ثم اتجهت يساراً باتجاه منطقة المصطبة في حي المهاجرين، حيث كانت على موعد مع شقيقتها وبصحبتها ابنها..
وأمام زمامير السيارات والباصات وعجقة الطرقات كانت الإمرأة تحاول الإلتفاف بسيارتها فلم تجد نفسها إلا وقد صدمت شقيقتهاا وابن شقيقتها اللذان وقعا على الفور بعد أن اصطدما بحائط إحدى المحلات في منطقة الشمسية..
هنا تجمهر عدد من الأشخاص المتواجدين مكان الحادث ليحاولوا مساعدة الأم والولد.. وأمام الهرج والمرج والصراخ في وجه السائقة ما أدى إلى ارتباكها، وبدلاً أن تدعس على الفرامل دعست على البنزين لتصطدم بحائط المحل من جديد بعد أن قامت بدهس ابن شقيقتها ووالدته دون قصد..
وقد تم اسعاف الأم والولد على إلى إحدى مشافي دمشق.. حيث توفي الطفل ..أما الأم فلا زالت في المشفى لتلقي العلاج اللازم..
المشهد

إقرأ أيضاً :  سورية دخلت الذروة الرابعة.. مدير مشفى «المواساة» نسب الإشغال تقترب من 100%