الأحد , سبتمبر 19 2021
أغرب هوايات المشاهير التي ربما لن تصدقها

أغرب هوايات المشاهير التي ربما لن تصدقها

أغرب هوايات المشاهير التي ربما لن تصدقها

هوايات المشاهير في أوقات الفراغ قد تثير الدهشة أو الاشمئزاز! وفي هذا التقرير جمعنا قائمةً بأغربها، والتي ربما لن تصدقها بسهولة!

رصدت الكاميرات بالأمس بطل رياضة الغطس، البريطاني توم دالي في «أولمبياد طوكيو 2020» وهو يقوم بالحياكة بالإبر بمهارة، وبسؤاله صرَّح بأنه يصنع «جرابًا» من الصوف للميدالية الذهبية التي فاز بها، على أحد وجهيها يوجد «علم بريطانيا» أما الوجه الثاني فعليه «علم اليابان»؛ مُشيرًا إلى أنه طالما كان يمارس الحياكة؛ كونها تساعده على التركيز والحَد من التوتر.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Tom Daley (@madewithlovebytomdaley)

وقد أثارت الصورة الانتباه على منصات التواصل الاجتماعي؛ وشرع رواد «فيسبوك» و«تويتر» يُعلِّقون على المنشورات بين دهشة وإعجاب، مشيرين إلى أن دالي كان شجاعًا بما يكفي لفعل ما يراه مناسبًا له دون الاكتراث بالمعايير المجتمعية من حوله، مؤكدًا أن الحياكة بالإبر تساعده على التركيز والحَد من التوتر.

انطلاقًا مما سبق؛ قادنا الفضول إلى استكشاف هوايات المشاهير والفنانين الذين اعتادوا ممارستها خارج نطاق العمل وبأوقات فراغهم، تمامًا مثل أي شخص آخر؛ وإليكم أغرب الهوايات وأكثرها إثارةً للدهشة.

1- أنجلينا جولي: إرث عائلي مُحاط بالسكاكين والخناجر

أثبتت أنجلينا جولي بأكثر من طريقة – خلال السنوات الأخيرة – أنها امرأة استثنائية، لذا ليس غريبًا أن تأتي هوايتها مثيرةً للجدل؛ وكانت أنجلينا قد صرحت في عام 2008 أنها تحب جمع الخناجر والسكاكين. وهي الهواية التي منحتها لها والدتها أثناء طفولتها؛ إذ اصطحبتها حين كانت بسن الحادية عشرة لشراء خنجرها الأول.

جدير بالذكر أن أنجلينا حرصت على توريث الهواية نفسها إلى ابنها بمجرد أن بلغ السابعة؛ فأخذته لاقتناء بعض السكاكين الحادة، وهو ما قررت تعزيزه بالتحدث معه عن الدفاع عن النفس ومدى أهميته، بجانب تعريفه إلى «الساموراي».

إقرأ أيضاً :  صورة نادين نجيم مع خبير تجميل إسرائيلي في دبي تثير ضجة كبيرة

2- توم هانكس: المتعة الخالصة في مجموعة من 250 آلة كتابة

في حوارٍ أجراه توم هانكس مع صحيفة «نيويورك تايمز» صرَّح بأنه يعشق جمع الآلات الكاتبة القديمة، وهو الشغف الذي بدأه منذ أن كان بعمر التاسعة عشرة؛ حتى إن المجموعة التي يمتلكها وصل عددها إلى 250 آلة كاتبة، مؤكدًا أن الكتابة على تلك الآلات لها متعة ملموسة وخاصة، لا تُضاهيها الكتابة على الحاسوب.

لكن، ومع أن كل تلك السنوات والآلات لطالما جلبوا له السعادة، وهو ما يفسِّر احتواء كتابه «Uncommon Type» الذي نشره في 2017 على عدة قصص قصيرة جاءت الآلات الكاتبة من أبرز أبطالها؛ فإنه كشف عن تخطيطه للتخلِّى عن مجموعته آلة تلو الأخرى، والاكتفاء بامتلاك واحدة فقط بالنهاية.

3- باريس هيلتون: من عالم الموضة إلى صيد الضفادع

إحدى أغرب هوايات المشاهير في هذه القائمة، جاءت من نصيب باريس هيلتون المشهورة بحبها للموضة، فمن الذي يمكنه توقُّع حبها لقضاء وقت فراغها في المستنقعات من أجل صيد الضفادع؟ وإن كانت باريس لا تؤذي تلك الكائنات؛ وإنما تسعى إلى اصطيادها ومن ثمَّ إطلاق صراحها مرة أخرى ومنحها الفرصة للعودة إلى الحياة.

4- جوني ديب: المهووس الأكبر بالدمية «باربي»

بدأ هوس جوني ديب بالدمية «باربي» حين كانت ابنته صغيرة؛ إذ بدأ وقتها اقتناء «باربي» لأجلها واللعب معها وتغيير صوته وفقًا لشخصية كل دمية. ومع أن ابنته سرعان ما سئمت من تلك الدمى مع الوقت، وانتقلت إلى شغف آخر؛ فإنه على ما يبدو لم يتخلَّ عن الدُّمى، ومن هنا بدأت رحلته الشخصية مع جمعهم.

لم يقف الأمر عند هذا الحد؛ وإنما امتد ليشمل دُمى أخرى مثل «دمية بيونسيه» ودُمى «فريق هاي سكول ميوزيكال» ودمية «ليندسي لوهان» وغيرهم؛ حتى بات يحتاج مخزنًا ضخمًا ليضم مقتنياته.

5- نيكول كيدمان: والقفز بالمظلة من الطائرات!

بقدر ما تبدو نيكول كيدمان امرأةً أنيقة ورزينة، فإنها تمتلك جانبًا متهورًا منها يتعلَّق بهوايتها الأقرب إلى قلبها، وهي القفز بالمظلة من الطائرة؛ حتى إنها حصلت على رخصة رسمية لممارسة ذلك، بل إنها تُوصي كل امرأة بالقفز من الطائرة، ولو مرة واحدة على الأقل في حياتها واختبار ما يُصاحب ذلك من شعور لا يشبه أي شيء آخر.

إقرأ أيضاً :  إطلالة “مرعبة” لكيم كارداشيان

6- ويل سميث: والوقوع في عشق المبارزة بمشاركة توم كروز وديفيد بيكهام!

أما ويل سميث فوقع في حب المبارزة، حتى إنه خصص غرفة تدريب لديه في منزله لممارستها؛ وهو ما برره بكون المبارزة نشاطًا بدنيًّا شاقًّا وممتعًا بالوقت نفسه، ولمَّا كان من الصعب عليه أن يجد الوقت الكافي للتسكع برفقة المقربين منه؛ قرر أن تكون تلك هي وسيلته لتوطيد علاقاته واللقاء بأصدقائه خاصةً توم كروز وديفيد بيكهام اللذَين يشاركاه الشغف ذاته.

7- بيونسيه: ملكة العسل التي تملك 80 ألف نحلة!

عادةً ما تُغيِّر الأمومة النساء بطريقةٍ أو بأخرى وأحيانًا بعدة طرق، هذا ما حدث مع بيونسيه حين اكتشفت معاناة ابنتيها مع الحساسية الشديدة، ونظرًا لما للعسل من فوائد علاجية عديدة؛ قررت صنع خلايا النحل بنفسها لهذا الغرض. بدأ الأمر بخليتي نحل ثم سرعان ما تضاعف؛ حتى صار لديها ما يقرب من 80 ألف نحلة، تمدها بالمئات من جرار العسل سنويًّا.

8- براد بيت ودي كابريو: الوسيمان يعشقان صناعة الفخار

أما براد بيت أحد أكثر مشاهير هوليوود وسامة، فيعشق النحت باستخدام الفخار، ويشاركه الشغف نفسه ليوناردو دي كابريو. وهي الهواية التي اعتادا ممارستها سويًّا في إستوديو براد للفخار حتى الساعات الأولى من الصباح، يُذكر أن براد يملك شغفًا آخر هو الحياكة؛ وإن كان لم يبدأ بممارستها إلا في 2008 بعد إنجاب أنجلينا جولي للتوأمين.

9- ليزلي مان: ومهارة التوازن على الدراجة الأحادية

حصلت ليزلي مان في عيد ميلادها العاشر على «دراجة أحادية»، وبالرغم من صعوبة الحفاظ على الاتزان بهذة الدراجة أو قيادتها، فإن ذلك لم يمنع ليزلي على رقتها وبراءتها من تعليم نفسها كيفية استخدامها؛ حتى صارت مع الوقت قادرةً على ممارسة كل أنواع الحِيَل عليها، بدايةً من ركوب الدراجة وقيادتها للخلف، مرورًا بالقفز من على الرصيف، ووصولًا إلى تخطِّي الحواجز.

إقرأ أيضاً :  مها المصري تردّ على منتقدي صوّرها

10- وهذه أغرب هوايات المشاهير في الاقتناء!

اعتدنا أن نسمع عن مَن يعشقون جمع الطوابع، أو من يحبون جَمع العملات المعدنية القديمة، وغيرهم ممن يميلون إلى جَمع التحف والأنتيكات أو اللوحات الفنية الأصلية، لكن أن يُحب أحدهم جَمع شَعر المشاهير، كان ذلك أمرًا مُثيرًا للدهشة!

ومن أغرب هوايات المشاهير في الاقتناء، رصدنا كاتي بيري التي تحب جمع شَعر المشاهير، بدأ الأمر معها بخصلات من شعر مايلي سايرس وتايلور سويفت؛ وهو ما اعترفت كاتي بأنه مُخيف ولكن ممتع، وإن كانت لم تكشف عن النجمات الأخريات التي حصلت منهن على خصلات من شعرهن.

بنيلوبي كروز تنضم معنا في قائمة هوايات المشاهير العجيبة؛ إذ تحب بنيلوبي جمع علَّاقات المعاطف، حتى إنها تملك أكثر من 500 علَّاقة بأشكال وأحجام مختلفة، في حين تميل كلوديا شيفر التي لطالما عُرفت بوصفها أيقونةً للموضة إلى جمع الحشرات! وهو ما بدأ معها منذ الطفولة، وإن كانت اعتادت التركيز فقط على العناكب ومع مرور الوقت توسَّعت؛ فصار منزلها يضم مجموعةً هائلةً من الحشرات بالإضافة إلى مكتبة لموسوعات علمية وتفصيلية عنها.

أما شايلين وودلي، فتكره أي شيء مُعدَّل وراثيًّا ولا تتغذَّى سوى على الأطعمة البرية والأعشاب؛ ولهذا فإنها تجمع مياه الينابيع الخاصة بها من الجبال مرةً كل شهر، وتحصل على طعامها من إحدى المزارع؛ بل إنها تصنع كل ما تحتاجه بنفسها، بدايةً من معجون الأسنان وغسول الجسم وزيوت الوجه، مرورًا بالجبن والأطعمة البرية، ووصولًا إلى الأدوية الخاصة بها.

ساسة بوست

اقرأ المزيد: إطلالة شكران مرتجى تخطف أنظار المتابعين.. وهكذا ردّت على تشبيهها لـ نسرين طافش