الإثنين , يناير 24 2022
بعد انتقادها للوضع المعيشي .. هل تعرضت المذيعة السورية رنا علي للضرب؟

بعد انتقادها للوضع المعيشي .. هل تعرضت المذيعة السورية رنا علي للضرب؟

بعد انتقادها للوضع المعيشي .. هل تعرضت المذيعة السورية رنا علي للضرب؟

تداولت صفحات محلية على وسائل التواصل الاجتماعي صورة للمذيعة “رنا علي” وقالوا أنها تعرضت للضرب بعد ظهورها بمقطع مصور انتقدت فيه الأوضاع المعيشية الحالية.

وتحقق سناك سوري من صحة الصورة ليتبيّن أنها تعود لشهر آب 2019 ونشرتها “علي” عبر صفحتها على فايسبوك وقالت حينها أنها تعرضت لحادث مر مرور الكرام وتوجهت بالشكر للكادر الطبي في مشفى “المواساة” و مشفى “العباسيين” و”الهلال الأحمر” على رعايتهم واهتمامهم.

يذكر أن صورة “علي” وقد بدت الكدمات على وجهها انتشرت بشكل كبير مرفقة باختلاق قصص مزيفة عمّا حدث معها، قبل أن يتبيّن عدم صحة الصورة.

يأتي ذلك بعد قيام مذيعة سورية في إذاعة “دمشق”، اسمها “رنا علي”، كانت قد نشرت عبر صفحتها الشخصية قبل عدة أيام فيديو، تشرح فيه معاناتها مع “جرة الغاز”، التي اضطرت لقطع مسافة طويلة مشياً من “مزة 86” إلى “الشيخ سعد” كي تحصل عليها، لتستطيع توفير ثمن أجرة التاكسي البالغ 5000 ليرة سورية، خصوصاً أنها ستشتري جرة الغاز بـ70 ألف ليرة، كون لم تصلها رسالة الجرة منذ 90 يوماً، بحسب تعبيرها.

إقرأ أيضاً :  سوريا تعيد سفرائها إلى دمشق.. بينهم عماد مصطفى ورياض عباس

وقالت المذيعة السورية في الفيديو الذي نشرته إنها تدرك بأنها “رح تنعفط” بعد هذا الفيديو ربما، وتضيف: «انو طبيعية هالحياة انو ليش مانا قادرين نستثمر خيرات بلدنا، لانو عنا بعض الفاسدين عميسرقونا ويسرقوا خبزنا وميتنا وكهربتنا».

كما تحدثت عن راتبها الذي لا تقبض منه سوى 44 ألف ليرة، وعن الهجرة ولماذا يرغب السوريون بالهجرة، والأهم لماذا ينجحون في بلدانهم الجديدة، وتوجه رسالة أخيرة: «عندي كتير حكي بس يملّ خلص يا جماعة ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء والله العظيم حرام».

لتقوم مواقع معارضة بنشر أخبار غير صحيحة عن تعرضها للضرب من الأمن السوري بعد انتقاداتها التي نشرتها, مرفقة بصور الحادث الذي تعرضت له عام 2019.

اقرأ ايضاً:ما هو الحد الأدنى والأعلى لكلفة تركيب الطاقة الشمسية؟