الثلاثاء , نوفمبر 30 2021

موسم الهجرة الى مصر.. صناعيو سوريا وخبراتها يرحلون

موسم الهجرة الى مصر.. صناعيو سوريا وخبراتها يرحلون

خبر خطير لا أراه على شاشاتنا مع انه يعني المزيد من انكماش اقتصادنا .. والمزيد من فقدان السلع .. والمزيد من ارتفاع الأسعار .. والمزيد من الاعتماد على الاستيراد .. والمزيد من فقدان الطاقات البشرية الفاعلة من صناعيين وخبرات فنية بمختلف الاختصاصات ويد عاملة ماهرة والى الأبد ..
فمنذ عام حتى الآن يتم تهجير اعداد متزايدة من الصناعيين الذين لا يمكن تعويضهم نحو مصر نتيجة ملاحقات الجمارك والمالية والتأمينات والغرامات والتهديد بالسجن الذي يتعرضون له بالإضافة الى صعوبات الحصار الذي تعاني منه الصناعة السورية اساسا بسبب قيام الإرهاب بتدمير وسرقة المصانع وتدمير البنية التحتية التي كانت سبب الهجرة الأولى للصناعيين والكوادر والفنيين واليد العاملة الخبيرة الى حيث الأمان .. هذا بالإضافة إلى المصاعب المكلفة من عدم توفر الكهرباء والفيول والمازوت وعدم قدرتهم على توفير السيولة الباهضة لإنتاج الطاقة البديلة .. الصناعيون ليسوا تجارا في السوق السوداء او اصحاب مليارات التعفيش وتحميلهم ضغوط إضافية ترفع التكاليف يدفعهم للهجرة الى حيث الأمان والتسهيلات والبيئة الجاذبة للاستثمار من وضوح واستقرار إجراءات الإستيراد والتصدير وصرف وتحويل العملة وتوفر مستمر للكهرباء والطاقة والسوق الآمنة المستقرة والقدرة الشرائية المناسبة ..
هؤلاء الذين يهاجرون اليوم هم من صمد وكافح وانتج طوال فترة الحرب الإرهابية ووفر السلع وفرص العمل ودفع الضرائب .. وهؤلاء عندما يستقروا هم ومصانعهم واستثمارتهم وعوائلهم ومهندسيهم وفنييهم في الخارج فمن المستحيل إعادتهم مرة آخرى لسورية .. فهذا ماحدث للصناعيين الذين هجرهم التأميم في الستينيات .. وهذا ماحدث للذين هاجروا في بداية الحرب ..
موقف خطير يجب معالجته بسرعة ..
يا اصحاب الدار من سميع حكيم ..؟؟!!!
د خليل جواد

إقرأ أيضاً :  لصوص يسرقون ملايين الليرات وكميات من الذهب من المنازل.. لكنهم لم ينسوا "جرة الغاز"..!!؟