الخميس , أكتوبر 28 2021

سوريا: استدرج ابنة عمه القاصر.. اغتصبها وقتلها وحرقها بالبنزين!

سوريا: استدرج ابنة عمه القاصر.. اغتصبها وقتلها وحرقها بالبنزين!

نيرمين مأمون موصللي
بدأت القصة عندما علم المدعو” ي،ح” أن ابنة عمه القاصر البالغة من العمر 15 عاما على علاقة بشاب يدعى “ج” فضمر في نفسه الشر لها حيث قام بعد فترة باستدراجها إلى بناء مهجور لا يبعد كثيرا عن منزل ذويها بحجة أنه أمن لها لقاء مع المدعو “ج” وذلك بعد أن أقنعها بأنه معها وسيساعدها على نجاح تلك العلاقة.
فوافقت وصعدت معه على متن دراجته النارية وعندما وصلا طلب منها أن تخلع ملابسها بعد ضربها وتهديدها بفضح أمرها فأصيبت بصدمة كبيرة وبدأت ترتجف والزبد يخرج من فمها من شدة الصدمة لكنه لم يتوقف وقام بخلع ملابسها واغتصابها حيث فارقت الحياة وهي بين يديه فألبسها ثيابها ثم أفرغ كمية من البنزين من دراجته وسكبها عليها وأحرقها وغادر المكان.
اجتمع الناس في القرية على الحريق وعملوا على إطفائه ومن بينهم والدها لتكون صدمته كبيرة حين شاهد ابنته جثة محروقة ولكن خلال إطفاء الحريق عثر أحدهم على خاتم فضة عليه حجر أزرق تعرف عليه الوالد مؤكدا أنه يعود لابن أخيه المدعو ” ي” حيث يضعه بشكل دائم بيده.
تم القبض عليه وبالتحقيق معه اعترف انه قام باستدراجها لمكان مهجور ليبتزها جنسيا لكنها ماتت وهو يغتصبها فاحرقها ليخفي جريمته لكنه لم ينتبه لسقوط خاتمه في المكان.
تمت إحالته للمحكمة العسكرية بحمص التي أصدرت حكم الإعدام بحقه لينال جزاء ما فعله وأضحى الحكم مبرماً.
صاحبة الجلالة

إقرأ أيضاً :  الولايات المتحدة ترحب ببدء مفاوضات اللجنة الدستورية السورية