الأربعاء , أكتوبر 20 2021

محامي أمريكي يستأجر شخصاً ليقتله بهدف الحصول على تأمين بقيمة 10 ملايين دولار

محامي أمريكي يستأجر شخصاً ليقتله بهدف الحصول على تأمين بقيمة 10 ملايين دولار

أعلنت الشرطة الأمريكية في ولاية كارولينا الجنوبية، أن المحامي أليكس مردو، قام بتسليم نفسه، بعد فشله بدفع أحد عملائه السابقين ليقوم بقتله.
وكان مردو يهدف من ذلك إلى تقديم تعويضات تأمين على الحياة بقيمة 10 ملايين دولار إلى ابنه الأخير الباقي على قيد الحياة، بعد أشهر فقط من مقتل زوجة مردو وابنه الآخر في حادث إطلاق نار في قضية لم يتم حلها بعد.
المحامي قام بتسليم نفسه في مركز احتجاز صباح الخميس في مقاطعة هامبتون، على بعد حوالي 80 ميلاً غرب تشارلستون، حيث من المقرر أن يعقد جلسة استماع بعد ظهر الخميس، وفقًا لمحطة WCBD المحلية التابعة لشبكة NBC.
أصدرت الشرطة، الأربعاء، مذكرة توقيف بحق مردو بتهمة التآمر لارتكاب احتيال في مجال التأمين، قائلة إن المحامي استأجر رجلًا يُدعى كورتيس إدوارد سميث لقتله.
تم القبض على سميث هذا الأسبوع ووجهت إليه تهمة المساعدة في الانتحار والاعتداء والضرب وإشهار سلاح ناري وتهمتين بجرائم الاحتيال المتعلقة بالتأمين. ذكرت شبكة CNN أن مردو كان قد مثّل سميث في دعوى قضائية تتعلق بإصابة شخصية وقضية مرورية.
أصيب مردو برصاصة في رأسه أثناء تغيير إطار على جانب الطريق في 4 سبتمبر/ أيلول، لكنه نجا مما وصفته الشرطة بـ “جرح سطحي ناتج عن طلق ناري” وخرج من المستشفى بعد يومين فقط. قال محامو مردو لـ WCBD في بيان إن مردو استأجر شخصًا لقتله بعد تفاقم مرضه النفسي وإدمانه على المواد الأفيونية بعد العثور على زوجته مارغريت وابنه بول البالغ من العمر 22 عامًا قتلى بالرصاص في يونيو/ حزيران، وهي جريمة القتل التي لم يتم حلها بعد.

إقرأ أيضاً :  العثور على حطام سلاح هتلر السري في بريطانيا