الأحد , أكتوبر 24 2021

حريق يلتهم مساحات واسعة من الأراضي وأشجار الزيتون بطرطوس

حريق يلتهم مساحات واسعة من الأراضي وأشجار الزيتون بطرطوس

شهدت مزرعة بيت حسين التابعة لقرية اسقبولي بريف طرطوس القريب بحدود العاشرة والنصف صباحاً حريقاً امتدت ناره إلى مساحات واسعة جدا ولامست منازل المواطنين في مزرعة بيت حسين، حيث لم تفصلها عنها سوى عشرة أمتار كما امتدت النار شمالاً حتى لامست قرية اسقبولي ملتهمة مساحات كبيرة من أشجار الزيتون وامتدت شرقا حتى لامست أطراف قرية القطلب.
وأكدت مصادر أهلية لـ (الوطن) أن وعورة الطريق والهواء ساهما بتفاقم الكارثة رغم ان العديد من الآليات قامت وبشكل سريع بتمهيد بعض الطرق لمحاصرة النيران.
ويقول المحامي لؤي إسماعيل أمين الفرقة الحزبية ان العديد من سيارات فوج إطفاء طرطوس شاركت في إطفاء الحريق إلى جانب فرق من زراعة طرطوس، حيث كانت جهودهم أقرب للمعجزة في عملية الإطفاء علماً أن العديد من الأراضي لم تكن نظيفة وساهمت الأعشاب ضمنها في إعادة اشتعال النار في العديد من المواقع مشيراً إلى أن السيطرة على بؤر النار تمت نحو الساعة الرابعة بعد الظهر لكن المشكلة تكمن في أن جذوع الأشجار تختزن النار في جوفها لذلك تبدو عملية تبريد الأراضي ملحة جداً علماً أنه لا يمكن لسيارات الإطفاء الوصول إلى كل هذه الأراضي.
وذكر أن أصحاب الأراضي شاركوا في عمليات الإطفاء وكانوا يحاولون عن طريق عبوات المياه إطفاء النار إلى جانب رجال الإطفاء الذين كانوا يقومون بإطفاء النار عن طريق الأغصان في الفترة القصيرة ما بين تبديل سيارة إطفاء بأخرى الأمر الذي جعله يفتخر بهذه الروحية العالية.
وقال سمير شما قائد فوج إطفاء طرطوس: إن عشر سيارات إطفاء من الفوج والزراعة والدفاع المدني إضافة لعدد من الآليات شاركت في إطفاء هذا الحريق الذي التهم مساحات واسعة جداً معظمها من الأراضي الزراعية المزروعة بالزيتون مضيفاً أن وعورة المنطقة وقلة الطرق الزراعية ساهما في استمرار الحريق عدة ساعات رغم الجهود الجبارة لعناصر الإطفاء والمواطنين متمنياً على الإخوة الفلاحين عدم إشعال النار في أراضيهم والاهتمام بها وتنظيفها من الأعشاب قدر الامكان باستمرار.
الوطن أون لاين-هيثم يحيى محمد

إقرأ أيضاً :  برجك اليوم الاثنين 18 تشرين الأول / أكتوبر 2021