الإثنين , نوفمبر 29 2021
ميسي كما لم ترَه من قبل.. نجم سان جيرمان يفترش الأرض لمنع

ميسي كما لم ترَه من قبل.. نجم سان جيرمان يفترش الأرض لمنع رياض محرز من التسجيل

شهدت مباراة باريس سان جيرمان وضيفه مانشستر سيتي، في قمة الجولة الثانية من مباريات دور المجموعات من بطولة دوري أبطال أوروبا، لقطة غير مسبوقة للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وافتتح ميسي عدَّاد أهدافه مع فريق عاصمة الأنوار، حين أمَّن فوز سان جيرمان بإحرازه الهدف الثاني، من تسديدة مركزة من على حدود منطقة الجزاء، سكنت أعلى الزاوية اليسرى للحارس البرازيلي إديرسون في الدقيقة 74.

وقبل ميسي، وضع إدريسا غاي باريس في المقدمة عند الدقيقة الثامنة، من تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، استقرت أعلى الزاوية اليسرى لمرمى السيتي.

لقطة ميسي تخطف الأضواء

ورغم الهدف الرائع الذي سجله ميسي، إلا أن لقطة أخرى في المباراة خطفت الأضواء وكان بطلها النجم الأرجنتيني.

اللقطة “غير المسبوقة” في مسيرة ميسي، جاءت في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، حين احتسب الحكم الإسباني كارلوس ديل سيرو غراندي، خطأ لمانشستر سيتي على حدود منطقة الجزاء، وقف على تنفيذها الجزائري رياض محرز.

“البرغوث” فاجأ الجميع حتى زملائه، حين افترش الأرض خلف الحائط البشري، في محاولة منه لمنع الكرة من المرور، في حال فكَّر محرز تسديدها أرضية زاحفة.

إقرأ أيضاً :  8 ألاف دولار فدية للخروج من سجون “قسد”

وقبل تنفيذ الخطأ، دار حوار قصير بين ميسي ودل سيرو، أوضح فيه الحكم للأرجنتيني ضرورة أن يضم “البرغوث” يده داخل جسده.

ومرَّت الركلة المباشرة أمناً وسلاماً على المرمى الباريسي، ليخرج سان جيرمان منتصراً بهدفين دون رد، ويتصدر المجموعة الأولى برصيد أربع نقاط، بفارق الأهداف عن كلوب بروج البلجيكي.

وعبَّر ميسي عن سعادته بعد المباراة، حيث قال في تصريحات تلفزيونية: “كانت لدي رغبة كبيرة لأنني لم ألعب كثيراً منذ فترة، ففي الوقت الحالي أندمج مع الفريق وزملائي”.

وأضاف: “كنت أعلم أن مباراة مانشستر سيتي لحظة مهمة، والآن علينا التطلع للأمام، حيث تنتظرنا العديد من المباريات هذا الموسم”.

وتابع ليو: “كلما لعبت أكثر بجوار مبابي ونيمار، كلما كان مستوانا أفضل، كان مهماً الفوز على السيتي بعد التعادل مع بروج، وسعيد للغاية بتسجيل هدفي الأول مع الفريق”.

شباك الإنجليز مفضّلة لميسي

وواصل ميسي غزو الشباك الإنجليزية، حين رفع رصيده إلى 27 هدفاً في 35 مباراة، لعب فيها البرغوث ضد أندية “البريميرليغ”، وفق شبكة opta للإحصائيات.

وأضافت أن ميسي سجَّل سبعة أهداف في شباك مانشستر سيتي، كما رفع رصيده إلى 7 أهداف أيضاً في شباك الأندية التي درَّبها بيب غوارديولا (هدفان في بايرن ميونيخ وخمسة في السيتي).

إقرأ أيضاً :  تركيا تعتقل 52 سوريا دخلوا البلاد بطريقة غير شرعية وتوقف 16 شخصا على الحدود مع اليونان

بدورها أوضحت شبكة Squawka أن ميسي يعد أحد أربعة لاعبين سجلوا خمسة أهداف على الأقل في شباك مانشستر سيتي تحت قيادة غوارديولا، حيث يسبقه كل من جيمي فاردي (9 أهداف)، سون هيونغ مين (7)، والدولي المصري محمد صلاح (6).

عربي بوست

اقرأ أيضا: طفل سوري ينصب عمدة ل “الأطفال” في مدينة هولندية