الأحد , أكتوبر 17 2021
وفاة مفتي دمشق الشيخ بشير عبد الباري

وفاة مفتي دمشق الشيخ بشير عبد الباري

توفي صباح الخميس مفتي دمشق الشيخ بشير عبد الباري عن عمر يناهز 86 عاماً.

وولد عبد الباري عام 1935 وهو ابن الفقيه محمد عبد الباري الذي كان يصحبه إلى مجالس كبار علماء لتعلم أصول الدين منهم أثناء طفولته ثم التحق بالكلية الشرعية عام 1948.

وعُين عبد الباري مدرساً في جزيرة أرواد عام 1959 ثم قضاء القطيفة عام 1962 وعين إماماً وخطيباً في جامع المؤيدية عام 1963 ثم إلى جامع باب مصلي.

وقام عبد الباري بوظيفة مفتش المعاهد الدينية في دمشق ودرس في الثانوية الشرعية في دمشق وعهد إليه القاء دروس إذاعية وتلفزيونية وخطب تنقل من المساجد وأصبح خطيباً في جامع بني أمية منذ 16/2/1987م وعين مفتياً لمدينة دمشق عام 1984.

وشارك عبد الباري في بعثات الحج السورية لعدة أعوام وشارك في العديد من الملتقيات العلمية في عدد من دول العالم الإسلامي.

ونعت وزارة الأوقاف عبر صفحتها الرسمية على “فيس بوك” مفتي دمشق الشيخ بشير عبد الباري والتي نشرت”رحم الله فضيلة الشيخ بشير عيد الباري مفتي دمشق.. وزارة الأوقاف تنعي إليكم فضيلة الشيخ الباري العالم النقي التقي الصادق المخلص الأمين”.

إقرأ أيضاً :  الولايات المتحدة ترحب باجتماع اللجنة الدستورية السورية وتدعو جميع الأطراف إلى التفاوض

اقرأ أيضا: من هم السوريون الذين يستطيعون دخول الأردن بدون موافقة أمنية؟