السبت , أكتوبر 16 2021
المجلس النرويجي يباشر بأكبر مشاريع “الصرف الصحي” على مستوى ريف دمشق في داريا

المجلس النرويجي يباشر بأكبر مشاريع “الصرف الصحي” على مستوى ريف دمشق في داريا

المجلس النرويجي يباشر بأكبر مشاريع “الصرف الصحي” على مستوى ريف دمشق في داريا

ما زالت مدينة داريا بريف دمشق، تنفض غبار الحرب السوداء التي عصفت بها قبل سنوات، حيث تشهد نهضة عمرانية جديدة إن صح التعبير، في ظل تهافت المنظمات الدولية للولوج إلى تلك المدينة للمشاركة في إعادة إعمارها.

وهنا كشف رئيس مجلس مدينة داريا بريف دمشق مروان عبيد لمراسل “أثر برس” عن مباشرة المجلس النرويجي بمشروع تمديد شبكة للصرف الصحي.

وبحسب عبيد فإن المشروع يشمل 8 مناطق في داريـا تعرض الصرف الصحي فيها للتخريب والدمار عندما كانت المجموعات المسلحة موجودة فيها، حيث يبلغ طول الخط 1500 متر، يتضمن تأهيلاً كاملاً للخط.

وأردف رئيس مجلس مدينة داريا أن المشروع الحالي يُعد من أكبر المشاريع على مستوى محافظة ريف دمشق.

وكانت داريا شهدت دخول منظمة سويسرية للاطلاع على المرافق الخدمية ليقوموا بدراسة ومعرفة كيف سيتم البدء بعملية إعادة التأهيل، وحتى الآن لم يتم أخذ قرار المباشرة بالعمل.

وأفاد عبيد حينها لـ “أثر برس” بأن زيارة هذه المنظمة السويسرية إلى سوريا هي الأولى من نوعها، وكانت بداية جولاتها من داريـا بريف دمشق، منوّهاً إلى أنه لا معلومات لديه حول وجود جولات للمنظمة إلى باقي بلدات ريف دمشق.

إقرأ أيضاً :  الجيش السوري يبدأ تمشيط قرى نصيب وأم المياذن والطيبة جنوب شرق مدينة درعا

هذا وشهدت مدينة داريا عمليات إعادة تأهيل للعديد من المؤسسات الحكومية والتعليمية، البعض منها بالتشاركية مع منظمات دولية.

والمجلس النرويجي للاجئين هو منظمة تتمتع بنحو 70 عاماً من الخبرة العالمية، ويعمل المجلس في 25 بلد كما يعمل المجلس عن كثب مع الأمم المتحدة والمنظمات والشركاء الوطنيين والدوليين.

اقرأ ايضاً:استقالة جنرالات اتراك وتطوّرات مفاجئة .. “الأسد على مشارف إدلب”