السبت , أكتوبر 23 2021
الرئاسة التركية تنفي دون أن توضّح: التقارير عن تدهور صحة أردوغان “أكاذيب”

الرئاسة التركية تنفي دون أن توضّح: التقارير عن تدهور صحة أردوغان “أكاذيب”

الرئاسة التركية تنفي دون أن توضّح: التقارير عن تدهور صحة أردوغان “أكاذيب”

أصدرت الرئاسة التركية بيانا حول صحة الرئيس رجب طيب أردوغان، وذلك بعد أسبوع كامل من تداول أخبار حول مرضه.

وقالت صحيفة “زمان” التركية بأنه في الآونة الأخيرة، كتب ستيفن إيه كوك، أحد كبار الصحفيين، أن حالة أردوغان الصحية تزداد سوءا وقد لا يكون في السلطة في عام 2023.

وكانت مجلة “فورين بوليسي” الأمريكية قد نشرت خبراً عن مرض أردوغان قالت فيه “قد يكون أردوغان ضعيفا بالفعل قبل عام 2023 ولكن ليس بالطريقة التي يفكر بها معظم الناس، ولكن لأسباب مختلفة هناك دلائل على أنه قد يكون مريضا لدرجة لا تسمح له بالترشح للانتخابات، ظهرت سلسلة من مقاطع الفيديو في الأشهر الأخيرة حيث لا يبدو الزعيم التركي جيدا جدا”.

وردّاً على هذا المقال، قال المسؤول الإعلامي في الرئاسة التركية، “فخر الدين ألتون”، في رسالة على تويتر باللغتين التركية والإنجليزية، عبر حسابه: “كنا نظن أن الأخبار الكاذبة هي مشكلة وسائل التواصل الاجتماعي، لكننا نرى الآن أن وسائل الإعلام الرئيسية تعاني من نفس المشكلة حتى وسائل الإعلام الكبيرة يمكنها بسهولة نشر مثل هذه الأكاذيب هذا وضع مقلق. كلاهما كاذب”.

إقرأ أيضاً :  مقاتلة روسية تعترض قاذفة أمريكية فوق بحر اليابان

ولكن المسؤول الإعلامي التركي لم يفنّد التقارير المتعددة التي تتحدث عن صحة أردوغان السيئة، أو أسباب الوهن الذي ظهر فيه أردوغان لأكثر من مرة في العديد من الفيديوهات.

وكان رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية، فخر الدين ألتون، نشر قبل أيام مقطع فيديو قصيرا يظهر فيه الرئيس أردوغان يلعب كرة السلة، لكن هذا الفيديو يبدو أنه أعدّ خصيصاً للرد على التقارير التي تتحدث عن تدهور صحة الرئيس التركي، كما رأى العديد من المراقبين.

اقرأ ايضاً:الدفاعات الجوية تتصدى لأهداف معادية جنوب تدمر