الجمعة , ديسمبر 3 2021
مفوضية اللاجئين تناقش مع وزير سوري عودة السوريين لبلدهم

مفوضية اللاجئين تناقش مع وزير سوري عودة السوريين لبلدهم

مفوضية اللاجئين تناقش مع وزير سوري عودة السوريين لبلدهم

طرحت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة لـ “الأمم المتحدة” مجدداً، قضية عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.

حيث ناقش المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيليبو جراندي، مع وزير الإدارة المحلية والبيئة، حسين مخلوف، القضايا المتعلقة بعودة اللاجئين، وكيفية معالجة مخاوفهم من العودة، وفق تقرير نشره الموقع الرسمي للمفوضية.

كما أجرى جراندي اجتماعاً مع نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي فيرشينين، لمناقشة آخر تطورات الملف السوري، ودراسة طرق تعزيز عودة اللاجئين السوريين، وفق ما نقلته وكالة “تاس” الروسية.

وقال جراندي: إن “التواصل مع الحكومة السورية ضرورة لتسليط الضوء على مخاوف اللاجـئين مثل سلامتهم وحقوق الملكية وسبل عيشهم”، مضيفاً: “إنهم مواطنين سوريين، وضمان أمانهم من مسؤوليات الحكومة”.

وحمّل جراندي المجتمع الدولي مسؤولية تأمين الموارد التي يحتاجها الناس ليتمكنوا من إصلاح منازلهم المتضررة، والحصول على المياه، والرعاية الصحية وإرسال أطفالهم إلى المدرسة، مؤكداً أن للمجتمع الدولي دور أساسي في ضمان سلامة اللاجـئين.

وكان جراندي قد التقى خلال زيارته لسوريا، ببعض العائلات السورية التي عادت إلى حمص بعد سنوات من النزوح، لمعرفة الصعوبات التي واجهوها بعد عودتهم، إذ إن العائلات ما زالت بحاجة إلى الماء والكهرباء، والمدارس والمستشفيات، بالإضافة لتأمين طرق لكسب العيش.

إقرأ أيضاً :  افتتاح كلية اللاهوت المسيحي لأول مرة في سورية

يذكر أن أكثر من 13 مليون سوري اضطروا للنزوح خلال الحرب على سوريا التي استمرت لأكثر من 10 سنوات، نحو 6.7 مليون منهم داخل البلاد و5.5 مليون شخص تستضيفهم دول الجوار، وفق التقرير المذكور أعلاه.

اقرأ ايضاً:وزير الداخلية يتوعد مرتكبي تفجير جسر الرئيس أينما كانوا