الثلاثاء , يناير 25 2022
صفحة إيرانية تنتقد غياب الحجاب عن لاعبات سوريا

صفحة إيرانية تنتقد غياب الحجاب عن لاعبات سوريا

صفحة إيرانية تنتقد غياب الحجاب عن لاعبات سوريا

وجّهت صفحة “توانا” الإيرانية عبر تويتر انتقادها للمنتخب السوري لكرة السلة للسيدات بسبب عدم ارتداء اللاعبات للحجاب.

ونشرت الصفحة صورة للاعبات المنتخب السوري قائلة إن أحد عناصر “الحرس الثوري الإيراني” وهو “محسن حججي” قتل في “سوريا” بحسب زوجته كي لا يتم نزع حجاب النساء بحسب الصفحة.

ويعد الحديث عن الحجاب نوعاً من الانتهاك الواضح لخصوصية الآخرين لا سيما النساء، علماً أن الصفحة لم تأخذ بعين الاعتبار اختلاف هوية المجتمع السوري عمّا هو عليه الحال في “إيران” بالإضافة إلى حرية النساء في ارتداء ما يشأن من ملابس وخياراتهن الدينية والعقائدية وحقوقهن كنساء في اتخاذ ما يرونه مناسباً من قرارات حيال شكلهن الخارجي.

ولم يتبيّن سبب منح الحساب الإيراني صلاحية لنفسه للحديث عن لاعبات منتخب “سوريا” وربط حجاب اللاعبات بالحديث عن عنصر من الحرس الثوري، فيما يبدو أن القائمين على الصفحة لم يعد يشغلهم من أزمات بلادهم شيء ووصل بهم المطاف إلى حجاب لاعبات “سوريا”.

إقرأ أيضاً :  البدء بمحاكمة لاجئ سوري قاتل ضمن حركة أحر ار الشام في شمال سوريا

يذكر أن سيدات المنتخب السوري لكرة السلة تعرضن لتعليقات ذكورية مسيئة جراء التقاطهن صوراً جماعية خلال مشاركتهن ببطولة آسيا.

اقرأ ايضاً:تركيا تجمد أصول 13 كياناً وشخصية بينهم سوريون.. والسبب؟