الأربعاء , مايو 25 2022

بعد حرب سبع سنوات.. الإيكونوميست: دمشق أرخص مدن العالم معيشياً

بعد حرب سبع سنوات.. الإيكونوميست: دمشق أرخص مدن العالم معيشياً
تصدرت دمشق قائمة المدن الأرخص عالمياً من حيث تكلفة المعيشة لـ2018، وحصلت على 26 نقطة، متفوقةً على العديد من الدول مثل فينزويلا والهند ورومانيا والجزائر، وفقاً للاستقصاء السنوي الذي تجريه مجلة الإيكونوميست البريطانية.
أما المدن الأغلى عالمياً في تكاليف المعيشة، فقد حافظت سنغافورة على لقب أغلى مدينة للعام الخامس محصلةً 116 نقطة، لتواصل تفوقها على باريس وهونج كونج، ومدن رئيسية أخرى لم تظهر ضمن التصنيف مثل نيويورك ولندن ولوس أنجلوس.
وتصدر الإيكونوميست للبحث والتحليل تقريرها لأرخص وأغلى مدن العالم سنوياً، تقارن فيه أسعار أكثر من 150 سلعة خدمة في 133 دولة حول العالم، منها الخبز والسجائر والبنزين، وصممت الدراسة لتساعد مديري التوظيف على احتساب المرتبات العادلة.
وفي 2016، احتلت دمشق المرتبة التاسعة عالمياً على قائمة الإيكونوميست للمدن الأرخص معيشةً وحصلت على 46 نقطة، فيما لم تأخذ ترتيباً في 2017 حيث شملت القائمة حينها أرخص 10 مدن عالمياً.
وترتبط تكاليف المعيشة عبر العالم بأسعار النفط، حيث يؤثر تراجعها أو ارتفاعها على عملات الاقتصادات الصاعدة والدول المنتجة للخام، كما أن تراجع أسعار النفط سيحدّ من ارتفاع أسعار السلع لدى الدول المصدّرة وسيزيد الدخل في الدول المستوردة. وبحسب إحصاءات حديثة، فإن وسطي الأجور في سورية يتراوح بين 30 إلى 39 ألف ليرة شهرياً للقطاع العام، و65 ألف ليرة شهرياً للقطاع الخاص، بينما تكاليف المعيشة الشهرية للأسرة السورية تصل إلى 305 ألف ليرة.

إقرأ أيضاً :  قائد الجيش الأمريكي يهدد روسيا.. والصين: "نحن الأقوى"

اترك تعليقاً