الأحد , يناير 16 2022
سوريون يسألون ولا إجابة: كريب حاد أم فيروس كورونا؟

سوريون يسألون ولا إجابة: كريب حاد أم فيروس كورونا؟

سوريون يسألون ولا إجابة: كريب حاد أم فيروس كورونا؟

الوهن العام والسعال وارتفاع في درجات الحرارة وصداع شديد، وعدم القدرة على الشم والتذوق ومن ثم ضيق في التنفس وإسهال شديد، هي أعراض عامة انتشرت بشكل كبير خلال الشهرين الماضيين بين السكان في عموم البلاد، وقد أصابت هذه الأعراض الأطفال والشباب والكهول على حد سواء، لهذا اختلط الأمر على الجميع، وبات “التكهن” سيد الموقف من قبل الكادر الطبي عن نوع هذا الفيروس هل هو “كريب” حاد كما يقول بعض الأطباء، أم أنه نوع جديد من فيروس “كورونا” كما يراه قسم آخر.

هذه الأعراض كما يقول الطبيب “خليل المسالمة” باتت تنتقل بشكل سريع «بفعل الاختلاط وشيوع موجة حرارة كبيرة اجتاحت البلاد خلال الشهرين الفائتين» وهو أمر خلق ازدحاماً كبيراً على الأطباء خصوصاً في الأرياف والمناطق النائية.

يقول الصيدلاني “خالد المحمد”: «إننا نعاني ضغطاً كبيراً، فأنا كصاحب صيدلية يزورني بشكل يومي وعلى مدار الساعة العشرات، حتى أن المراجعين يقفون ضمن طوابير لصرف الروشيته الطبية و لشراء المسكنات ولأخذ الحقن وهو أمر نادر الحدوث في منطقة ريفية».

إقرأ أيضاً :  تعرف إلى حجم الدين في الدول العربية لعام 2020 (إنفوغراف)

فوضى وقلق

مع اجتياح هذه الأعراض للمنطقة فإن القاعدة الطبية لدى قسم كبير من الأطباء خصوصاً في المناطق الريفية والنائية هي احتمال الأسوأ، والأسوأ يقصد به تشخيص تلك الأعراض “بالكورونا”، حيث يرى البعض أن هذه الأعراض في حال أصابت كبار السن أو ممن يعانون أمراض مزمنة كالربو والسكر فإنهم يلجؤون إلى استخدام السيرومات والأوكسجبن، وهو أمر لا يعني أنه مجرد “كريب”.

بالمقابل يدافع أطباء آخرون عن وجهة نظرهم بالقول أن تلك الأعراض هي لـ”كريب” شديد وحاد، والسبب أن مثل هذه الأعراض تصيب الجميع في مثل هذا الوقت من السنة حيث انتقال من الخريف إلى فصل الشتاء.

وأمام هذا التخبط عم القلق بين السكان، وقد رصد “سناك سوري” بعض هذه الفوضى بقيام بعض المرضى بالتهجم على طبيب في بلدة “تسيل” غرب “درعا”، بعد أن قام بتشخيص حالة أحد المرضى بالكورونا، مما أثار غضب ذويه ونعته بالكاذب لأن طبيباً آخر قام بتشخيص ما به من أعراض بالكريب الحاد.

سناك سوري – شعيب أحمد

إقرأ أيضاً :  تحذير.. سرعة الرياح ستتجاوز الـ 80 كيلومترا اليوم وغدا

اقرأ ايضاً:من أجل 90 دولار.. شاب سوري ينهي حياة والده وهو نائم