الأحد , يناير 23 2022
لاجئة سورية تنجب مولودها على قارب مهاجرين وسط عاصفة بحرية

لاجئة سورية تنجب مولودها على قارب مهاجرين وسط عاصفة بحرية

لاجئة سورية تنجب مولودها على قارب مهاجرين وسط عاصفة بحرية

وضعت لاجئة سورية مولودها على قارب مهاجر مكتظ، أعاقت حركته العاصفة الضخمة التي شهدتها العاصمة التركية اسطنبول.

ووفقاً لصحيفة “ذا تايمز”، فإن الشابة البالغة من العمر 24 عامًا وطفلها حديث الولادة، من بين 244 لاجئاً سورياً في عرض البحر عندما ضربت العاصفة فجأة تركيا.

وأشارت الصحيفة، إلى أن ولادة اللاجئة الشابة تزامنت مع عاصفة وأمواج هائجة دفعت القارب للاحتماء بسفينة شحن كانت بالقرب، قبل أن يتمكن خفر السواحل الإيطالي من الوصول وإنقاذهم.

وتم إنقاذ اللاجئين بعد الإبحار لمدة أسبوع في قارب صيد من تركيا إلى جنوب إيطاليا، وهو طريق يستخدمه آلاف المهاجرين هذا العام لدخول أوروبا، وتم نقل اللاجئين السوريين إلى قارب لخفر السواحل الإيطالي وسفينة شرطة رومانية.

واستغرقت عملية الإنقاذ 16 ساعة وسط الأمواج الهائجة، نتيجة ضرب العاصفة لودوس للأراضي التركية، والتي نجم عنها كوارث عديدة في البلاد.

ونقلت الصحيفة، عن كونسيتا جيوفر المتطوعة في الصليب الأحمر بمقاطعة روكيلا جونيكا جنوبي إيطاليا والتي كانت ضمن الكادر الذي استقبل قارب المهاجرين: “كان هناك طفلة جميلة حديثة الولادة تدعى سناء، ملفوفة بأوشحة مع ولادتها السعيدة. غسلنا الطفلة ووضعناها مع والدتها في سيارة إسعاف. كلاهما بخير في المستشفى، والأم بدأت إرضاع طفلتها بشكل طبيعي”.

إقرأ أيضاً :  مواد مجهولة المصدر ومنتهية الصلاحية في دمشق

وبيّنت “جيوفر” أنها لم تعرف من الذي ساعد في عملية إنجاب الطفل على متن القارب، وتابعت: “الذي قطع الحبل السري ترك عقدة متقنة للغاية، لذلك كان من الواضح أنه يعرف ما يفعله جيداً”.

اقرأ ايضاً:نقيب المهندسين : 10 بالمئة من المهندسين تركوا البلاد