الخميس , أغسطس 11 2022

الإفراج عن أمريكية سورية متهمة بزيارة الأراضي المحتلة

الإفراج عن أمريكية سورية متهمة بزيارة الأراضي المحتلة

قالت المديرية العامة للأمن العام اللبناني أنها قامت بتوقيف الأمريكية من أصل سوري “ندى الحمصي” بشكل قانوني من 16 تشرين الأول الماضي حتى 8 كانون الأول الجاري، رداً على اتهام بعض الجهات السلطات اللبنانية بحجز “الحمصي” تعسفياً.

وأوضح البيان أنه تبيّن للمديرية حيازة “الحمصي” جواز سفر أمريكي ثانٍ يثبت دخولها الأراضي الفلسطينية المحتلة، وقامت بإخفائه عن السلطات اللبنانية، فيما تمت مداهمة منزلها وضبط ممنوعات منها “كتيب إسرائيلي يتضمن خريطة، عملات إسرائيلية، ذخيرة حربية، 10 طلقات لسلاح حربي، 41 مظروف، قنبلتين دخانيتين فارغتين، كمية من حشيشة الكيف”.

وبحسب البيان فقد تقرر بعد التحقيق معها، تركها بسند إقامة وصدر قرار من المدير العام للأمن العام بترحيلها، لأن القوانين اللبنانية تمنع دخول وإقامة الأجانب من أصل عربي في “لبنان” إذا كانوا مقيمين أو دخلوا سابقاً الأراضي المحتلة.

بدورها قامت “الحمصي” بطلب إعادة نظر، بعد رفضها الترحيل، وتم وقف تنفيذ الترحيل بحسب البيان لحين البت بالطلب، وصدر قرار بإخلاء سبيلها وتسليمها مستنداتها ومتابعة الإجراءات الإدارية اللازمة بحسب المديرية.

يذكر أن منظمات حقوقية مثل “هيومان رايتس ووتش” قالت أن مداهمة منزل “الحمصي” تمت بدون أمر قضائي، وأن احتجازها استمر رغم وجود قرار بإخلاء سبيلها، قبل أن يتم الإفراج عنها بشكل رسمي.