السبت , أبريل 1 2023
شام تايمز

روسيا: طائرة “بيرقدار” التركية هدف سهل وأسقطها الجيش السوري

شام تايمز

روسيا: طائرة “بيرقدار” التركية هدف سهل وأسقطها الجيش السوري

أكدت مصادر في الجيش الروسي أن طائرات بيرقدار التركية المسيرة هدف سهل إسقاطه بصواريخ “بانتسير” ويمكن لمنظومة الدفاع الجوي متابعته من لحظة الإقلاع وحتى الهبوط، وفق التلفزيون الروسي.

وأوضح نائب قائد قوات الدفاع الجوي في القوات الجوفضائية الروسية، يوري مورافكين، للقناة بأن مسيرات “بيرقدار تي بي 2″، نظرا لحجمها وسرعتها، تشكل هدفا سهلا بالنسبة لـ”بانتسير” الروسي، مضيفا: “ليس هناك أي صعوبة (في إسقاط “بيرقدار”)، حتى إذا كان مستوى تدريب طاقم “بانتسير” عند درجة المقبول”.

شام تايمز

وردا على سؤال عن سبب تدمير عدة منظومات من طراز “بانتسير” بواسطة “بيرقدار” في سوريا وليبيا، أوضح مورافكين: “إذا لم يكن هناك طاقم منتشر في “بانتسير” وهو خرج إلى الشارع، وإذا لم يتم وضع “بانتسير” في حالة التأهب القتالي، فإنها تتحول إلى مجرد هدف لتدريب طاقم بيرقدار”.

وبث التلفزيون مشاهد تظهر حطام “بيرقدار” تم إسقاطها من قبل الجيش السوري فوق محافظة إدلب بواسطة “بانتسير”.

وأوضح رئيس إدارة بناء وتطوير منظومة الطيران المسير في هيئة الأركان العامة الروسية، ألكسندر نوفيكوف، أن منظومة “باستيون” الروسية الفريدة تتابع في الوقت الحقيقي تحليق كافة الطائرات المسيرة قرب حدود البلاد، وخاصة في منطقة النزاع جنوب شرقي أوكرانيا، وكذلك في سوريا.

وأشار نوفيكوف للقناة إلى أن “باستيون” في ذلك الوقت تابعت تحليق ثلاث طائرات تركية من طراز “بيرقدار” فوق إدلب، لافتا في الوقت نفسه إلى أن هذه التحليقات نفذت ضمن المناطق المتفق عليها وفقا لاتفاقية منظمة خفض التصعيد في هذه المحافظة.

وتابع: “بإمكاننا متابعتها ابتداء من إقلاعها وحتى هبوطها.. هناك رقابة مستمرة على تحركاتها من قبل الدفاعات الجوية السورية والدفاعات الجوية المنتشرة في قاعدة حميميم الروسية، وإذا كان هناك أي استفزاز فإننا مستعدون للرد عليه بشكل مناسب”.

وكشف التقرير عن النجاحات الملموسة التي أحرزتها روسيا في السنوات الأخيرة في سبيل تطوير برنامج الطيران المسير الخاص بها، بما يشمل إنتاج أول نسخة تجريبية من طائرة شبح مسيرة بإمكانها تنفيذ عمليات بالتنسيق مع مقاتلة “سو-57” الحديثة.

كما أشار التقرير إلى أن برنامج الطيران المسير الروسي يجري تطويره وفقا لتجربة النزاع السوري، ولفت إلى أن الجيش الروسي استخدم طائرات مسيرة انتحارية للقضاء على عدد من القيادات الإرهابية في هذا البلد العربي، موضحا أن هذا النوع من السلاح يتميز بدقة عالية، ما يتيح تفادي سقوط خسائر جانبية بين المدنيين.

المصدر: “روسيا-1”