الأحد , سبتمبر 25 2022

رسالة من رقيب في الحرب العالمية الثانية تصل إلى أرملته بعد 76 عاما… “تسليمها بالغ الأهمية”

رسالة من رقيب في الحرب العالمية الثانية تصل إلى أرملته بعد 76 عاما… “تسليمها بالغ الأهمية”

اكتشف العمال في منشأة توزيع الخدمة البريدية الأمريكية في بيتسبرغ مؤخرا رسالة كتبها رقيب في ‏الجيش مع نهاية الحرب العالمية الثانية في ديسمبر/ كانون الأول عام 1945.‏
وكان الرقيب، جون غونسالفيس، كتب الرسالة أثناء وجوده في ألمانيا، بعد 3 أشهر من النهاية الرسمية للحرب العالمية الثانية، وكان شابا يبلغ من العمر وقتها 22 عاما، بحسب وكالة “أسوشيتد برس” للأنباء.
وبعد اكتشاف الرسالة، اتصل عمال البريد بأرملة غونسالفيس، أنجلينا غونسالفيس، وقاموا بتسليمها لها.
وكان غونسالفيس وجه الرسالة إلى والدته، والتي شكا لها فيها من جودة الطعام في ألمانيا، وأكد أنه لم يكن يستمتع به، لكنه طمأنها أنه بصحة جيدة، وتمنى أن يراها قريبا.

من ناحيتها، أعربت زوجة غونسالفيس، الذي توفي في عام 2015، عن سعادتها البالغة بوصول رسالته لها، مؤكدة أن كلماته تشعرها أنه مازال موجودا معها.

وقالت أنجلينا عن زوجها الراحل: “لقد أحببته كثيرا وكان رجلا طيبا، ما زلت أشعر بوجوده، إنني أشعر به حقا”.
وأرفقت منشأة توزيع الخدمات البريدية الأمريكية مذكرة إضافية إلى أنجلينا غونسالفيس، تؤكد لها فيها أنها غير متأكدة من مكان وجود رسالة زوجها الراحل على مدى العقود السبعة الماضية، وأن “تسليمها كان أمرا بالغ الأهمية”، بحسب تعبير المنشأة.