الجمعة , يناير 21 2022

هكذا خرج الصرصور من أذن رجل… بعد 3 أيام!

هكذا خرج الصرصور من أذن رجل… بعد 3 أيام!

اكتشف رجل من نيوزيلندا رقود صرصور داخل أذنه لمدة 3 أيام، وذلك بعد عودته من السباحة واعتقاده أن أذنه مسدودة فقط، ليشعر فيما بعد بأن الأمر ليس بهذه البساطة، مستشيراً طبيبه.

وقال الرجل الذي يدعى زين ويدينغ ( 40 عاماً)، في تصريحات لموقع “بيزنس إنسايدر” الأميركي إن الطبيب لم يعثر على الصرصور، وبدلاً من ذلك أخطأ في توصيف الحشرة على أنها خلايا الجلد الميتة الموجودة على طبلة أذنه.
“كنت أطبخ الصرصور داخل أذني دون علمي”!

وتابع أن الطبيب وصف له مضادات حيوية، وأخبره أن الإحساس المزعج سيختفي من تلقاء نفسه، لكن مع استمرار ضيق ويدينغ من نفس الشعور داخل أذنه، نصحه الطبيب باستخدام مجفف الشعر لتجفيف أي ماء زائد، وبالفعل جلس داخل منزله وأخذ يستخدم الجهاز لمدة يومين، معلقاً بسخرية: “كنت أطبخ الصرصور داخل أذني دون علمي”.

وخلال عطلة نهاية الأسبوع، قال زين ويدينغ إنه بدأ يشعر بدوار كلما حاول المشي، واستمرت الحركة في أذنه حتى صباح يوم الإثنين الماضي، وعندها قرر مقابلة أخصائي الأذن، الذي كشف له هذه المرة وجود الصرصور، متمكناً من طرد الصرصور بالملقاط، ثم استخدم جهاز شفط لاستخراج الحشرة.

إقرأ أيضاً :  قتلى وجرحى إثر سقوط كتلة صخرية على قوارب في بحيرة بالبرازيل

وأكد ويدينغ أنه بدأ يشعر بالتحسن التدريجي، ولا يزال يتناول المضادات الحيوية منعاً لحدوث عدوى، قائلاً أنه لا يصدق فكرة وجود صرصور في أذنه لمدة 3 أيام.

يشار إلى أنه في 2018 عثر طبيب على صرصور وضع 50 بيضة ومات في أذن رجل في ولاية فلوريدا الأميركية، كما صرحت امرأة في نفس العام أن صرصوراً اخترق أذنها، وبقي هناك لمدة 9 أيام.
وكالات