الثلاثاء , فبراير 7 2023
أسعار التوابل والبهارات إلى أرقام قياسية

أسعار التوابل والبهارات إلى أرقام قياسية.. والعصفر بـ12 ألف ليرة للأوقية!

في سابقة هي الأولى من نوعها وضمن موجات ارتفاع الأسعار المتلاحقة وصلت أسعار البهارات والتوابل إلى أرقام قياسية نظراً لأهميتها بإضفاء النكهة والمذاق اللذيذ على الطعام.

فخلال جولة «تشرين» على سوق البزورية بدمشق تبين أن سعر أوقية العصفر وصل إلى 12 ألف ليرة والكيلو منه إلى 60 ألفاً والسبب – حسب ما أكد أصحاب محال بيع التوابل- أن زراعته مكلفة جداً وللحصول على كيلوغرام منه يجب زراعة 140 ألف زهرة، كما وصل سعر أوقية الفلفل الأسود إلى 5500 ليرة والكمون الحب إلى 3500 ليرة، في حين وصل سعر أوقية البابريكا إلى 3800 ليرة والكاري إلى 6500 ليرة وتجاوز سعر أوقية الزعفران 14 ألف ليرة، والسماق 4000 ليرة، وتراوح سعر كيلو الهيل بين 50 و100 ألف ليرة، وبلغ سعر كيلو السحلب البلدي 80 ألف ليرة وسعر أوقية الكمون 3600 ليرة وأوقية الكزبرة 3000 ليرة وملح الليمون 3500 ليرة وأوقية القرنفل 6000 ليرة وثلاث حبات من جوزة الطيب بألف ليرة.

وأكد أصحاب محال بيع التوابل أن الارتفاع في أسعارها مرده إلى أن أغلب التوابل يتم استيرادها من الخارج وبالتالي هناك نفقات النقل. أما بالنسبة للمكسرات التي تستخدم في المأكولات فتجاوز سعر كيلو اللوز البلدي 25 ألف ليرة وتراوح سعر كيلو الفستق الحلبي بين 35 و45 ألفاً.

وأكد مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في دمشق محمد إبراهيم أن تسعير مادة البهارات والتوابل يتم من مكاتب المحافظات المختصة أو من مديريات التجارة الداخلية وحماية المستهلك بالمحافظات، وبالنسبة للمواد المستوردة يتم التسعير وفق بيانات التكلفة ووثائق أصولية وبيانات رسمية وحسب كل مادة، مضيفاً: يتم الأخذ في الاعتبار في حال كانت المادة مغلّفة أو معلّبة وهي الأفضل لكونها أكثر أماناً من الناحية الصحية لعدم تعرضها للمؤثرات الجوية والجراثيم في حال كانت «دوغما»، لافتاً إلى أن أغلب التوابل يتم استيرادها من الصين والمكسيك والهند، وهو السبب في ارتفاع أسعارها.

في حين أكد مدير حماية المستهلك في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك حسام نصر الله أن مخالفات البهارات والتوابل كثيرة جداً ووسائل الغش كثيرة ومتنوعة، حيث يتم خلطها بأصناف وأنواع أخرى من مواد أقل جودة وأقل سعراً من أجل تحقيق الكسب المادي، وتقوم الوزارة من خلال مديرياتها في المحافظات بضبط هذه المخالفات إما بالمشاهدة بالعين المجردة أو من خلال العينات التي يتم سحبها وتحليلها أصولاً والتأكد من مواصفاتها، إضافة إلى ضرورة النظافة الصحية في تصنيع هذه المواد، مشيراً إلى أن أغلب المخالفات المتعلقة بالتوابل تكون بسبب إخفاء الأسعار وعدم إبراز الفواتير.

تشرين

اقرأ أيضا: أبوفلة يشرح لأي جنسيات ستصل 10 ملايين دولار بعد جمعها