الثلاثاء , مايو 17 2022

أكلة شعبية خاصة عند هطول الثلوج لا يعرفها إلا السوريون.. ما هي؟

أكلة شعبية خاصة عند هطول الثلوج لا يعرفها إلا السوريون.. ما هي؟

يحمل تساقط الثلوج في سوريا خلال فصل الشتاء طقوساً تقليدية متنوعة، ومنها ما يعرف بأكلة “البقسمة” أو “بوظة الشتاء” وهي مزيج من دبس العنب والثلج.
وينتظر العديد من السوريين بفارغ الصبر كل عام تساقط الثلوج، ليجلبوا قسماً منها ثم يخلطونها بدبس العنب ويقدمونها للضيوف، إلا أن هذا العام عزف أغلبهم عن هذه العادة بسبب الظروف الاقتصادية الصعبة التي يعيشونها في المخيمات وفي باقي المناطق.
والبقسمة مشهورة جداً، خاصة في محافظة السويداء جنوب سوريا وفي مناطق ريف دمشق والقلمون، وهي ذات مذاق بارد وحلو، حيث يتم تحضيرها بعد جلب كمية من الثلج النظيف ودقها بالملعقة لطحن ذرات الثلج، ثم إضافة دبس العنب إليها وخلطها بشكل جيد لتكون جاهزة للأكل كنوع من الحلويات الشتوية.
ويفضل البعض أكلها من وعاء واسع على شكل مجموعات، وهناك من يضيف إليها الحليب والسكر، وكانت تقدم في زبديات صغيرة للأقارب والجيران عند زيارتهم.
ومن فوائد البقسمة أنها تمدّ الجسم بالطاقة والحيوية خاصة مع وجود الدّبس فيها، حيث تحوي سعرات حرارية عالية وتحقق دفئاً لمن يتناولها رغم البرد الشديد، لكن لا ينصح بتناولها من قبل مرضى السكري ومن لديه أمراض صدرية.
وتشهد مناطق مختلفة من سوريا ولبنان وتركيا منخفضاً جوياً محملاً بالثلوج والأمطار الكثيفة من الأسبوع الماضي، ما سمح للسوريين رغم ظروفهم المعيشية القاسية بإعداد وجبتهم الشعبية المعتادة قبل ذوبان الثلوج.

إقرأ أيضاً :  مقاولو البنتاجون.. أكبر المستفيدين من الحرب على أوكرانيا حتى الآن