الإثنين , أغسطس 8 2022

غموض حول “رحلة خطيرة” لطائرة إماراتية إلى أمريكا… ماذا جرى في دبي؟

غموض حول “رحلة خطيرة” لطائرة إماراتية إلى أمريكا… ماذا جرى في دبي؟

قال محققون إن طائرة إماراتية نفذت رحلة “خطيرة” من دبي إلى واشنطن في نهاية العام الماضي، عندما حلقت على مستوى منخفض أكثر من اللازم.
وبحسب تقرير أولي، فإن طائرة تابعة لطيران الإمارت، كانت متجهة إلى واشنطن يوم 19 ديسمبر/كانون الأول، حلقت على ارتفاع منخفض أكثر من اللازم أثناء إقلاعها من مطار دبي الدولي فوق حي داخل المدينة متاخم للمطار.
ومع أنه لم تقع إصابات لأحد من الركاب أو طاقم الطائرة ولم تلحق أي أضرار بها، فقد وصف المحققون الرحلة في تقريرهم الأولي بأنها خطيرة.

وقال محققون من هيئة الطيران المدني الإمارتية إن قائدة الطائرة بوينغ 777 ضبطت الارتفاع على المستوى القياسي وهو أربعة آلاف قدم للإقلاع من مطار دبي، وفقا لـ”وريترز”.

لكن الطائرة لم تصعد لهذا الارتفاع فيما وصفه المحققون بأنه صعود ضحل أثناء الإقلاع، ولم يورد التقرير الأولي سببا لهذا الصعود الضحل.

وقال المحققون إن قائدة الطائرة قالت إنها اتبعت جهاز كمبيوتر الطائرة أثناء الإقلاع، وأضافوا أن فحص وتحليل السبب وأداء الطاقم سيرد في التقرير النهائي لكنهم لم يذكروا متى سيصدر.

وأوضحوا أن بيانات مسجل بيانات الرحلة تم تحميلها، لكن التسجيل الصوتي داخل قمرة القيادة لم يكن واضحا.