الجمعة , أغسطس 19 2022
أسعار الخضار ترتفع.. مواطنون: أرخص

أسعار الخضار ترتفع.. مواطنون: أرخص (طبخة) تكلف 15 ألف ليرة

تشهد أسعار الخضار ارتفاعاً كبيراً وغير مسبوق خلال اليومين الماضيين في أسواق مدينتي اللاذقية وجبلة، مع تفاوت ملحوظ بين أسعار الخضار في جبلة عنها في مدينة اللاذقية.

فيما يباع كيلو البندورة في سوق أوغاريت بمدينة اللاذقية بـ ٢٥٠٠ ليرة، الخيار ٣٠٠٠ ليرة، الكوسا ٢٥٠٠ ليرة، الفاصولياء الخضراء ١٦٠٠٠ ليرة، الباذنجان ٢٥٠٠ ليرة، بصل فريك ١٥٠٠ ليرة، البطاطا بين ١٨٠٠-٢٣٠٠ ليرة، الجزر ١٨٠٠ ليرة، الملفوف ٦٠٠ للكيلو الواحد، الفليفلة ٨٠٠٠ ليرة، الفول الأخضر ٤٥٠٠ ليرة، أما الأسعار في جبلة فهي مرتفعة أكثر حيث يباع كيلو الخيار بين ٣٥٠٠-٤٠٠٠ ليرة، البندورة بين ٢٨٠٠- ٣٢٠٠ ليرة، الفول الأخضر ٦٠٠٠ ليرة، البطاطا ٢٨٠٠ ليرة، بصل الفريك ١٨٠٠ ليرة.

وفي جولة على الأسواق، قالت إحدى السيدات: إن تكلفة طبخة كانت في السابق تعد عادية وهي الفول الأخضر أصبحت الآن تكلف ٨ آلاف ليرة، مدللة بشراء كيلو فول بـ٦٠٠٠ ليرة وكيلو ليمون حامض بـ٢٠٠٠، مضيفة: وهي أكلة خضار عادية بدون لحم، ناهيك بأن الفول الأخضر في موسمه ومن غير المبرر أن يكون سعره مرتفع إلى هذه الدرجة.

بدورها، قالت سيدة أخرى: الأسعار مرتفعة بشكل كبير عن السابق ونحن على أبواب شهر رمضان، وأضافت: نأمل أن تنخفض الأسعار لأن أرخص طبخة أصبحت تكلفتها بين ١٠-١٥ ألف ليرة.

وقالت إحدى السيدات وهي تضرب كفاً بكف: هل يعقل أن يصل كيلو الفاصوليا الخضراء إلى ١٦ ألف ليرة، وتتساءل: من يستطيع أن يشتري الكيلو بهذا السعر؟ هل باتت الفاصولياء حلماً لأصحاب الدخل المحدود.

من جهته، عزا مدير الأسعار في مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بسام كامل ارتفاع سعر الفاصولياء الخضراء إلى أنها تباع حالياً في غير موسمها، مبيناً أن سوق الخضار سوق عرض وطلب، فعندما تتوافر كميات كبيرة يزداد العرض وبالتالي ينخفض السعر والعكس بالعكس.

وعن ارتفاع أسعار بعض أصناف الخضار الأخرى، أشار كامل إلى أنه نتيجة الظروف الجوية الحالية وارتفاع أجور النقل، مضيفاً: أسعار الخضار تعد مقبولة حالياً، ونحن مسؤولون عن التسعير وفق سوق الهال، مجدداً تأكيد أن العرض والطلب هما من يحددان الأسعار في السوق.

من جهته، بيّن رئيس دائرة حماية المستهلك في مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك رائد عحيب أنه يتم توجيه جميع الدوريات بشكل يومي لضبط ومراقبة الأسواق والالتزام بالنشرة التأشيرية، وإجراء الضبوط اللازمة في حال وجود مخالفات.

وأضاف عجيب: النشرة التأشيرية واحدة في اللاذقية وجبلة ولا يجب أن يكون هناك تفاوت في أسعار الخضار، مؤكداً أنه سيتم توجيه دوريات فورية إلى الأسواق لمراقبة هذا التفاوت.

تشرين

اقرأ أيضا: تحركات جديدة لمصرف سورية المركزي