الجمعة , سبتمبر 30 2022
بايدن: بوتين مجرم حرب.. والكرملين يُحذّر!

بايدن: بوتين مجرم حرب.. والكرملين يُحذّر!

وصف الرئيس الأمريكي، جو بايدن، الأربعاء 16 مارس/آذار 2022، نظيره الروسي فلاديمير بوتين بأنه “مجرم حرب”، وذلك بسبب الهجوم الذي تشنه روسيا على أوكرانيا، وهو وصف يتوافق مع قرار من مجلس الشيوخ الأمريكي “يدين” بوتين بسبب الحرب.

جاء ذلك في تصريح لبايدن تحدث به للصحفيين في البيت الأبيض، وقال عن بوتين: “أعتقد أنه مجرم حرب”، وفقاً لما أوردته وكالة رويترز.

شبكة CNN الأمريكية قالت إن تصريح بايدن يعكس تحولاً عن موقف الإدارة الأمريكية السابق، مشيرةً إلى أن المسؤولين ومن ضمنهم بايدن، كانوا قد توقفوا في السابق عن القول بأن جرائم حرب تُرتكب في أوكرانيا.

لكن المسؤولين أوضحوا أنهم يعتقدون أن “الفظائع جارية”، وأن الاستهداف المتعمد للمدنيين سيشكل جرائم حرب.

بدورها، نقلت وكالة “تاس” الروسية عن متحدث باسم الكرملين قوله إن “وصف بايدن لبوتين بأنه مجرم حرب أمر مرفوض ولا يُغتفر”، مشيراً إلى أن هذا الوصف يأتي من “رئيس دولة قتلت مئات الآلاف في العالم”.

يأتي وصف بايدن لبوتين بـ”مجرم حرب” بعدما وافق مجلس الشيوخ الأمريكي، الثلاثاء 15 مارس/آذار 2022، على قرار “يدين” الرئيس الروسي باعتباره “مجرم حرب”، وذلك في اتحاد نادر بالكونغرس الذي يشهد انقساماً شديداً.

يشجع القرار، الذي قدمه السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام ودعمه أعضاء بمجلس الشيوخ من كلا الحزبين، المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي ودول أخرى على استهداف الجيش الروسي في أي تحقيق في ارتكاب جرائم حرب خلال الغزو الروسي لأوكرانيا.

قبل جلسة التصويت على القرار، قال زعيم الأغلبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ تشاك شومر: “انضممنا جميعاً في هذه القاعة.. ديمقراطيون وجمهوريون.. للقول إن فلاديمير بوتين لا يمكنه الإفلات من المساءلة عن الفظائع التي ارتكبت ضد الشعب الأوكراني”.

من جانبها، تصف روسيا تصرفاتها بأنها “عملية عسكرية خاصة” لنزع سلاح أوكرانيا و”تخليصها من النازية”. كما يصف بوتين البلاد بأنها مستعمرة أمريكية وأن نظامها دمية يحركها آخرون ولا تعمل كدولة مستقلة.

اقرأ أيضا: ترامب: بوتين فاجأني