الخميس , أغسطس 18 2022
الخارجية الروسية تحذر من سيناريو أوكراني مشابه لما حدث في سوريا

الخارجية الروسية تحذر من سيناريو أوكراني مشابه لما حدث في سوريا

الخارجية الروسية تحذر من سيناريو أوكراني مشابه لما حدث في سوريا

حذرت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الخميس، من احتمال وقوع الأسلحة الغربية الموردة لأوكرانيا في أيدي الإرهابيين كما حدث في في سوريا.

وأكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زخاروفا، أن هناك حوالي 7 آلاف مرتزق يتلقون التدريبات العسكرية على أراضي أوكرانيا في الوقت الراهن.

وأشارت إلى أن تصريحات مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان بشأن الوضع في أوكرانيا بعيدة كل البعد عن معايير الموضوعية والحياد.

كما قالت زاخاروفا إن روسيا تدين محاولات إشراك ترانسنيستريا في ما يحدث في أوكرانيا، في حين أن الوضع على الضفة اليسرى لنهر دنيستر يخضع لسيطرة موثوقة من قبل قوات حفظ السلام.

وتابعت: “نحن ندين بشدة محاولات إشراك ترانسنيستريا في ما يحدث في أوكرانيا. نسمع تصريحات مثيرة حول إعداد قوات حفظ السلام الروسية، ومطار تيراسبول بين الحين والآخر. نحن نسجل كل شيء. لكن كل هذه التصريحات لا تشكك في حقيقة أن الوضع على الضفة اليسرى لنهر دنيستر، بما في ذلك في المنطقة الأمنية، تسيطر عليه قوات حفظ السلام المشتركة بشكل موثوق”.

وتواصل القوات المسلحة الروسية، منذ 24 فبراير/ شباط الماضي، تنفيذ العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا، والتي حددت موسكو أهدافها المتمثلة في نزع السلاح من أوكرانيا والقضاء على التوجهات النازية في هذا البلد، وحماية مواطني جمهوريتي لوغانسك ودونيتسك الشعبيتين.

اقرأ ايضاً:خبير سياسي روسي: قد يتزعزع الهدوء في سوريا قريباً