الأحد , يوليو 3 2022
الجيش السوري يحيد 10 مسلحين بصاروخ مضاد للدروع في ريف حماة

الجيش السوري يحيد 10 مسلحين بصاروخ مضاد للدروع في ريف حماة

قتل وأصيب 10 مسلحين تابعين لفصيل ما يسمى “جيش النصر” على محور سهل الغاب في ريف حماة الشمالي الغربي.

كشف مصدر ميداني رفيع المستوى لـ “سبوتنيك” عن أن مجموعة مسلحة تم رصدها أثناء محاولتها التنقل عبر سيارة رباعية الدفع باتجاه خطوط التماس على محور بلدة القاهرة في سهل الغاب شمال غرب حماة، ليلاقيها سلاح مضاد الدروع بصاروخ موجّه “م.د” بشكل مباشر، ما أسفر عن تدمير السيارة ومقتل 6 مسلحين وإصابة 4 آخرين.

وتابع المصدر أن المجموعات المسلحة، ومنها الموالية للجيش التركي، رفعت من وتيرة هجماتها على القرى والبلدات الآمنة في ريف حماة الشمالي الغربي، واستهداف مواقع تابعة للجيش السوري القريبة من خطوط التماس.

وأشار إلى أن هذا التصعيد استدعى من وحدات الجيش العربي السوري رفع جاهزيتها على هذه المحور ويتم رصدها بشكل كامل، توازيا مع التعامل المباشر مع أي تحركات معادية للمسلحين على محاور سهل الغاب في ريف حماة، وجبل الزاوية جنوب إدلب.

وأضاف المصدر أن المجموعات المسلحة تحاول استغلال بعض الطرق الفرعية التي تصل بين ريفي إدلب وحماة بهدف نقل أعتدة وذخيرة ومسلحين، وهذه التحركات قابلتها وحدات الجيش السوري عبر توسيع عمليات الرصد والاستطلاع لمنع أي محاولة خرق للمسلحين على محاور الاشتباك مع الجيش السوري.

و”جيش النصر”، هو تنظيم مسلح حظيت بعض فصائله مطلع الحرب، بدعم مباشر من الولايات المتحدة الأمريكية عبر تمويله وتسليحه الكثيف وخاصة بمضادات الدروع (تاو)، قبل أن ترثه تركيا وتعيد تشكيله في 2015، عبر دمج رزمة من التنظيمات الإرهابية والمسلحة كـ “تجمع العزة” و”لواء بلاد الشام” و”كتيبة صقور الجهاد” و”كتائب المشهور” وغيرها.

اقرأ أيضا: اشتباك مسلح بين شخصين يسفر عن وفاة 7 أشخاص بينهم طفلة بالسيدة زينب في دمشق