الأحد , يوليو 3 2022
يزن السيد: أغار من تيم حسن وقصي خولي وباسل خياط

يزن السيد: أغار من تيم حسن وقصي خولي وباسل خياط .. و “كسر عضم” عرض للواقع.. فيديو

أطل الفنان السوري يزن السيد في لقاءٍ إذاعي مع الإعلامي اللبناني رالف معتوق، صرح خلاله بأن يغار من الفنانين: قصي خولي وتيم حسن وباسل خياط، موضحًا أنها غيرة فنية تدفعه ليُقدم أفضل ما عنده.

وعن نجاحه الكبير في مسلسل كسر عضم، حيث جسد شخصية الفاسد “سامر الصباغ”، أكد أنه اجتهد كثيرًا على الشخصية وسعيد جدًا بهذا النجاح، مشيرًا لنجاح كل المشاركين في العمل، الذين قدموا أفضل ما عندهم.

السيد أشاد بالتعاون مع المخرجة رشا شربتجي التي تُحسن إدارة الممثل وتُشعره بأنه في أيادٍ أمينة، كما أشاد بالشركة المنتجة وهي شركة كلاكيت ميديا للإنتاج الفني ومديرها إياد النجار.

يرى الفنان يزن السيد أن الجدل الذي أثير حول مسلسل كسر عضم هو شكل من أشكال الكذب على النفس، مؤكدًا أن العمل عرض الواقع الذي يؤخر تقدم البشرية كلها وليس سوريا فقط.

ويرى السيد أن عدم تقبل المشاهدين للمشاهد الجريئة، يعود لكون المجتمع محافظ ومتمسك بالعادات والتقاليد، مشيرًا إلى الهجوم الذي تعرض له المسلسل السوري “صرخة روح” الذي تميز بجرأة الطرح وليس جرأة المشاهد.

كما يرى أن هناك ازدواجية من بعض المنتقدين، فهم يطالبون بمنع عرض عمل ما، في الوقت الذي يتهافتون لمشاهدته ويركزون في أدق تفاصيله.

يزن السيد: استبعدت من شتي يا بيروت

كشف الفنان يزن السيد أنه استُبعد من المشاركة في مسلسل الدراما العربية المشتركة “شتي يا بيروت” لأسباب يراها غير منطقية من وجهة نظره.

وأوضح السيد أنه كان متشوقًا للتعاون مع شركة الصباح إخوان وبالفعل وافق على الدور الذي أُرسل له وتناقش مع المخرج ومدير الإنتاج لمدة 3 أسابيع وقبل توقيع العقد بيومٍ واحد تم الاعتذار له.

السيد كان من المفترض أن يُجسد شخصية “مناع” غريم شخصية “عبد الله” التي جسدها الفنان عابد فهد، وبرر مدير الإنتاج استبعاده بأن سن شخصية مناع يجب أن تكون مقاربة لسن فهد.

وأضاف السيد أن الدور ذهب للفنان السوري رامز الأسود، الذي يبدو أصغر سنًا منه، مؤكدًا أن هناك شخص يقف وراء استبعاده.

اقرأ أيضا: إخفاقات موسم دراما رمضان 2022